أسسها فتحي ابراهيم بيوض عام 2005- حمص

سوريون يقبلون على "الفيس بوك" بحثاً عن أخبار بلادهم

محلي | 2011-03-21 00:00:00
سوريون يقبلون على "الفيس بوك" بحثاً عن أخبار بلادهم
زمان الوصل
برز "الفيس بوك" كمصدر مهم للأخبار الواردة عن الأحداث الأخيرة في سوريا، وشهد الموقع صفحات "إعلامية" يختلف محتواها باختلاف توجه القائم أو القائمين عليها.
من بين هذه "الجرائد الفيس بوكية" تخصصت في نقل وتحليل أحداث درعا، بل ونشرت بيانات نسبتها لعشائر "حوران" مما استدعى الصحافة الخاصة السورية للرد على المعارض منها والتأكيد على الموالي.
وباحدى الصفحات قام المسؤول عنها بنشر "فيديوهات" تتعلق بالاحداث الأخيرة، وصنفها بحسب المدن، هذه من حمص، وأخرى من دمشق، وتلك من درعا، ولقيت هذه الصفحات اقبالاً كبيراً من جانب السوريين.
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي
X :آخر الأخبار
مستشار قانوني يكشف ثغرة في اللجنة الدستورية تجعلها "فاشلة"      "قسد" تعلن رفضها لبعض بنود اتفاق وقف إطلاق النار      دعوات ليوم "الغضب المنبجي" رفضا لدخول الأسد وروسيا المدينة      الأسد وبوتين يصبان جام غضبهما على الشمال المحرر      اعتقال تركي بتهمة خطف فتاة سورية واغتصابها في اسطنبول      اللجنة الدستورية كما يراها ناشطون ومدنيون في إدلب      إسبر: القوات الأمريكية لن تشارك في إقامة "المنطقة الآمنة"      مصرع 12 شخصا جراء انهيار سد في روسيا