أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

كاد يدفع حياته لقاء طعام بلا ثمن

ليس بدافع الجوع أوالحاجة أقدم كل من المدعو ر.ع وشريكه أ.ع على اقتحام المطعم الكائن في محلة التضامن بل ظناً منهما بأن القوة وتهديد صاحبه المدعو م.ك وترهيبه بالشنتيانة والعصي وجهله لمعرفتهما سيدفعه لتقديم الطعام لهما مجاناً ومن دون مقابل ...

لكنه خيب أملهما وطلب منهما مغادرة المكان إلا أنهما أصرا على طلبهما وعلت أصواتهم وصراخهم التي سمعها المدعو ب.ك والذي خرج من محله ليستكشف مايحدث وإذ به يشاهد شخصان أمام مطعم ابن عمه أحدهما يلوح بالشنتيانه والآخر بالعصا وركض مسرعاً ليتأكد من حقيقة مايجري إلاأنه وصل متأخراً ليجد المدعو م .ك مرمياً على الأرض والدماء تخفي معالم وجهه إثر الضربة التي وجهها إلى رأسه المدعو ر.ع بالشنتيانة والتي سببت له جرحاً قاطعاً بطول ثمانية سنتيمترات وكسراً في الجمجمة ونزيفاً داخلياً كما تبين لاحقاً إثر إسعافه إلى مشفى الرحمة ...‏

ولتبدأ مهمة رجال الأمن بعد إعلامهم بالحادث من قبل المعنيين في المشفى .‏

ومن حسن حظ المجني عليه بأن ابن عمه قد تعرف على أحدهم المدعو ر.ع كونه بائع مازوت متجولاً وكالمعتاد أسرع رجال الأمن بعد تنظيم الضبط بالحادث للبحث عنهم إلاأنهم تمكنوا من الفرار ولم يتعرف عليهم أحد ،وعلى أثر ذلك أعطيت برقية برقم 3937تم الطلب بموجبها إذاعة البحث والتحري عن المدعو أ. ع وشريكه خ.ع للتمكن من إلقاء القبض عليهما وتقديمهما للعدالة.‏

الثورة
(34)    هل أعجبتك المقالة (37)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي