أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

مستثمر كويتي يشيد بالقضاء السوري

اشاد مستثمر كويتي امس بنزاهة وعدالة القضاء السوري بعد ان اصدرت محكمة النقض في السادس من الشهر الجاري حكما لمصلحته يقضي بحبس المدعو غصاب هاشم عبدالملك (سوري الجنسية) لمدة عام لارتكابه جرم الاحتيال والزامه بدفع خمسة ملايين ليرة سورية للمدعي.
واعتبر عبدالحكيم الكندري في تصريح لوكالة الانباء الكويتية (كونا) الحكم الذي حصل عليه حكما صارما يعكس مدى نزاهة وعدالة القضاء السوري، مؤكدا انه كان على ثقة كبيرة بان القضاء السوري سينصفه ويعيد الحق الى صاحبه.
واعتبر صدور مثل هذا الحكم بانه بالغ الاهمية «ويؤكد القدرة على نقض أي اجراء غير قانوني ويؤكد عدم قانونية بيع المدعو غصاب عبدالملك مزرعة بمساحة 105 دونمات يملكها دون علمه في عام 2007 بسعر يقل كثيرا عن سعرها الحقيقي والاحتفاظ بالقيمة البالغ قدرها 43 مليونا و500 الف ليرة سورية».
وكانت محكمة الاستئناف (جنح 3) في ريف دمشق قد اصدرت في الاول من شهر ابريل الماضي حكما لمصلحة المستثمر عبدالحكيم الكندري تضمن حبس الطاعن غصاب هاشم عبدالملك مدة عام واحد لارتكابه جرم الاحتيال والزامه بدفع خمسة ملايين ليرة سورية للمدعي الكندري وابطال العقود المتعلقة بالعقار بين الطاعن والمدعو حسام الشلبي.
وكان المستثمر الكويتي قد تعرض لعملية نصب واحتيال من قبل المواطن السوري غصاب عبدالملك اثر قيام الاخير ببيع مزرعة يملكها الكندري دون علمه في عام 2007 بسعر يقل كثيرا عن سعرها الحقيقي والاحتفاظ بالقيمة البالغ قدرها 43 مليونا و500 الف ليرة سورية.
واعترف المدعى عليه اعترافا صريحا بانه باع مزرعة المستثمر الكويتي بمبلغ 43 مليون ليرة سورية من دون علمه او موافقته، علما بان سعر المزرعة كان يبلغ انذاك نحو 100 مليون ليرة سورية.

كونا - زمان الوصل
(25)    هل أعجبتك المقالة (25)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي