أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

200 ألف بوابة اي دي اس ال بداية العام

تكثر اليوم الحاجة إلى الإنترنت وبات السؤال عن بوابات الإنترنت أكثر مما مضى ما يعكس الحاجة لهذه الخدمة التي تحولت إلى ضرورة ولاسيما بعد أحداث الوحدة الاقتصادية للإنترنت التابعة لمؤسسة الاتصالات  والتي وضعت بيدها بوابات ADSL.. وهناك حيث يتم توزيع البوابات على المقاسم التي ارتأت المؤسسة أنها قد تكون بحاجة أكبر من غيرها يفاجأ المرء بأن الخدمة موجودة في مقسم وغير متوافرة في مقسم آخر. «الوطن أونلاين» توجهت إلى مدير عام مؤسسة الاتصالات المهندس ناظم بحصاص الذي أوضح أن البوابات الآن غير متوافرة في جميع مقاسم المؤسسة المنتشرة في القطر إنما موزعة على مقاسم معينة ارتأت المؤسسة أنها قد تكون بحاجة أكثر من غيرها وأن الموضوع سيتم حله من خلال مشروع بوابات الإنترنت المليون والذي من المتوقع أن يتم تنفيذ الـمرحلة الأولى منه وهي 200 ألف بوابة ADSL بداية العام 2011 خلال الربع الأول من العام القادم.

وأضاف بحصاص: إن كلفة البوابة الواحدة كانت تصل إلى حدود 70 يورو أما اليوم فانخفضت وتصل إلى حدود24يورو وهذه كلفة تقديرية ولثمن البوابة بمعزل عن مراحل التجهيز والمعدات والتركيب وغيرها.

وعما إذا كانت مؤسسة الاتصالات قد باشرت إجراءات التحول قال بحصاص: إن المؤسسة باشرت بإجراءات التحول إلى شركة الاتصالات بموجب قانون الاتصالات الجديد حيث تم منذ شهر ونصف الشهر الإعلان الأول وهو «خارجي» من أجل عروض الشركات التي ستشرف على دراسة موضوع تحول المؤسسة إلى شركة اتصالات بموجب قانون الاتصالات الجديد وخلال الفترة القادمة ستكون مرحلة فض العروض، وان الإعلان الثاني الخاص بموضوع إعداد النظام الداخلي للشركة سيتم الإعلان عنه خلال الفترة القادمة وهو «إعلان داخلي».

(3)    هل أعجبتك المقالة (3)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي