أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

فوز عربي بنكهة قطرية لاستضافة "مونديال 2022"

تمكنت قطر من تحقيق المعجزة ليل الخميس، إذ انتزعت حق استضافة كأس العالم لعام 2022، بعد منافسة شرسة من دول مثل اليابان وكوريا الجنوبية والولايات المتحدة وأستراليا، ليحط المونديال في الشرق الأوسط للمرة الأولى في التاريخ، مستفيداً من الملف القطري الذي وعد بإقامة منشآت غير  مسبوقة على الصعيد التقني.

وجاء الإعلان على لسان رئيس الاتحاد الدولي لكرة القدم، جوزيف بلاتر، وذلك بحضور أمير قطر، الشيخ حمد بن خليفة آل ثاني، وزوجته موزة بنت ناصر المسند، وعدد من أفراد الأسرة الحاكمة، وذلك في مدينة زيوريخ السويسرية.

وقام أعضاء الوفد القطري، بمن فيهم أفراد الأسرة الحاكمة، بمعانقة بعضهم فرحاً بعد إعلان النتيجة، وتحدث الشيخ محمد بن حمد آل ثاني بعد الفوز قائلاً: "السيد بلاتر وأعضاء اللجنة التنفيذية ودول الفيفا شكراً على إيمانكم بالتغيير وتوسيع نطاق اللعبة وإعطاء قطر الفرصة، ستكونون فخورين بنا وبالشرق الأوسط، أؤكد لكم ذلك."

من جانبه، قال بلاتر: أشكر قطر وأميرها لوجوده معنا، وأشدد على ضرورة شكر كل الدول التي تقدمت بطلبات ترشيح، وبصفتي رئيس للفيفا لا بد لي أن أشكر اللجنة التنفيذية لفيفا لأن في 2018 و2022 سنتجه لبقاع جديدة في العالم في روسيا والشرق الأوسط، وأنا مسرور للتطورات التي شهدتها المنطقة."

وإلى جانب الإنجاز القطري، أعلن بلاتر فوز روسيا بشرف استضافة المونديال لعام 2018، وقد قال مسؤول الملف الروسي بعد الفوز: "لن تندم فيفا على قرارها، وأقول سنصنع التاريخ معاً."
من جهته اعتبر الرئيس الأميركي باراك اوباما أن اختيار قطر بدلا من الولايات المتحدة من قبل الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا) لاستضافة مونديال 2022 كان "قرارا سيئا".

زمان الوصل - وكالات
(4)    هل أعجبتك المقالة (5)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي