أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

احتراق أم وجنينها وزوجها بحادث سير

أدى حادث سير مؤسف عند مفرق بلدة جباب على طريق أوتستراد دمشق - درعا إلى إصابة ووفاة رجل وزوجته الحامل في شهرها التاسع وجنينها .

الذي خرج من رحم أمه ومات فوراً نتيجة للحادث وإصابة شخص ثالث بجروح تم إسعافه إلى مشفى درعا الوطني، وذكر قائد فوج الإطفاء في درعا العقيد محمد الأحمد أن الحادث وقع عند الساعة العاشرة والنصف من صباح يوم أمس الأربعاء عندما انفجر أحد الإطارات الأمامية لسيارة سياحية نوع فولكس فاغن تحمل اللوحة رقم 975414 دمشق تتجه إلى مدينة دمشق ما أدى إلى انقلاب السيارة وسقوطها قرب عبارة مياه تقع على الطريق بعمق مترين ونصف المتر ما أدى إلى احتراقها بشكل كامل مع ركابها، وقد تصادف سقوط السيارة في العبارة مع وجود سيارة كميون قلاب لنقل الرمل يحمل اللوحة رقم 861288 درعا يسير خلفها باتجاه مدينة دمشق وحين حاول سائق الكميون الابتعاد عن السيارة قبل سقوطها في العبارة لم يتمكن السائق من السيطرة على الكميون ما أدى إلى سقوط الكميون فوق السيارة السياحية بشكل كامل، وقد هرعت سيارات فوج الإطفاء في درعا والدفاع المدني وسيارات فوج الإطفاء في مدينة الصنمين إلى مكان الحادث لانتشال الركاب وإسعافهم، وقد تبين فوراً أن النيران أتت على كامل السيارة السياحية وقد احترق من فيها من الركاب وهما رجل وزوجته ولم يتم التعرف على هوياتهما لاحتراق جثثهما بشكل كامل، كما تم العثور على جنين مع الحبل السري يعتقد أن والدته أجهضت به أثناء احتراق السيارة، أما سائق الكميون فقد أصيب بجروح وتم إسعافه ونقلت جثة الرجل وزوجته وجنينها إلى مشفى درعا الوطني. ‏

(48)    هل أعجبتك المقالة (45)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي