أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

ضبط شاحنتين ومستودعاً للمواد المهربة و6 ملايين ليرة معدة للتهريب

تمكنت عناصر في جمارك دمشق من ضبط شاحنتين كبيرتين محملتين بمواد مهربة من ألبسة جديدة ومستعملة وأحذية نسائية ومواد تجميل وتنظيف وإكسسوارات في منطقة عقربا بريف دمشق.

كما تمكنت عناصر الضابطة الجمركية المكتب السري من ضبط سيارة عامة عاملة على خط حماة لبنان في معبر الدبوسية الحدودية تحوي مبلغ 6 ملايين ليرة سورية من فئة الألف ليرة معدة للتهريب خارج البلاد ضمن مخبأ سري فيها.

وأوضح آمر الضابطة الجمركية أن متابعة المعلومات الواردة للضابطة الجمركية أسهمت في إحباط عملية التهريب مبيناً أنها تأتي في سياق عمل الضابطة اليومي التي تعمل على قمع ظاهرة التهريب وحماية الأسواق والمواطنين من البضائع الفاسدة والمهربة.

وأشار آمر الضابطة الى تكثيف الدوريات الجمركية على المناطق المحتملة للتهريب وخاصة خلال شهر رمضان والأعياد نظراً لاستغلال بعض ضعاف النفوس هذه المواسم التي يرافقها عادة زيادة في حجم الطلب على المواد الاستهلاكية والألبسة بشكل عام.

بدوره قال رئيس الضابطة السيار انه نتيجة متابعة المعلومات الواردة إلى الضابطة حول شاحنتين محملتين بمواد مهربة ومراقبتهما تمكنت عناصر الضابطة من السيطرة على إحداها على طريق جسر عقربا بيت سحم في ريف دمشق حيث كانت ترافقهما سيارتان سياحيتان من دون لوحات مضيفاً أن عناصر الضابطة ضبطت السيارة الأخرى بعد متابعتها أثناء تفريغ حمولتها في مستودع في قرية بيت سحم.

وأوضح أنه تم ضبط الشاحنة الثانية إضافة إلى موجودات المستودع الذي استخدم لتخزين البضائع المهربة مبيناً أن حجم المواد المهربة التي تمكنت الضابطة من مصادرتها شملت حمولة أربع سيارات شاحنة وتقدر بنحو 8 أطنان من المواد المختلفة.

كما تمكن فرع الأمن الجنائي بمحافظة ريف دمشق من مصادرة 53.855 كغ من مادة الحشيش المخدر أصولاً. ,قال قائد شرطة الريف اللواء عبد الكريم حاج صالح:

إن ثلاثة أشخاص أردنيين قاموا باستئجار إحدى المزارع بريف دمشق لاستخدامها في ترويج المخدرات والأعمال غير الأخلاقية. وأشار حاج صالح إلى أنه ألقي القبض على أحدهم ولا يزال البحث جار عن الآخرين.‏

سانا - زمان الوصل
(63)    هل أعجبتك المقالة (56)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي