أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

زيادة الرواتب العام الجاري بنسبة 17 بالمئة

أشار رئيس مجلس الوزراء محمد ناجي عطري خلال زيارته التي يقوم بها حالياً إلى محافظة دير الزور إلى أن الحكومة لم تتنصل من وعودها الخاصة بزيادة الرواتب، غير أن الاتفاق على الرقم المتبقي من نسبة 100 بالمئة الذي وعدت به الحكومة ضروري جداً. 
 ولم ينكر عطري أن نسبة الزيادة على الرواتب بلغت 65 بالمئة فقط خلال الخطة الخمسية العاشرة، وهذا لا يعني، بحسب تعبيره، أن الحكومة ملزمة خلال هذا العام بزيادة الرواتب بنسبة 35 بالمئة حسب الرائج.
ووجد عطري أنه من الضروري أن نتفق جميعاً على ضم ترفيعات الرواتب إلى وعود الحكومة التي بلغت وحدها 18 بالمئة على الرواتب بدءاً من عام 2005، ما يعني أن الحكومة ستفي بوعودها والتزاماتها في حال زادت الرواتب بمقدار 17 بالمئة فقط.
ووجد عطري أن احتمال منح هذه الزيادة وارد جداً خلال هذا العام، مُعلقاً الأمر برمته بالتفاؤل المتفق مع سعي الحكومة لتنفيذ وعودها.

الوطن
(15)    هل أعجبتك المقالة (13)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي