أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

مخلفات الحرب تودي بحياة أطفال في ريف دمشق

أرشيف

قُتل طفلان وجرح آخرون، جراء انفجار لغم من مخلفات الحرب، أثناء رعي الأغنام في ريف العاصمة السورية دمشق، جنوب غرب سوريا.

وقالت مصادر محلية لـ"زمان الوصل"، إن طفلين قُتلا أول أمس الثلاثاء، وهما: "علي أبو تركي" وشقيقه "حمود أبو تركي" المنحدرين من بلدة "هريرة" بريف دمشق، وجرح أطفال آخرون، جراء انفجار لغم أرضي من مخلفات الحرب، أثناء رعيهما للأغنام في بلدة "أشرفية الوادي" بوادي بردى بريف العاصمة السورية دمشق.

وكان 4 أطفال 3 منهم أشقاء قد قُتلوا أول أمس الثلاثاء، جراء انفجار صاروخ ارتجاجي من مخلفات الطائرات الحربية الروسية ضمن أرضٍ زراعية في محيط مدينة "صوران" بريف حماة الشمالي ضمن مناطق سيطرة النظام السوري، شمال غرب سوريا.

وكان العديد من الأطفال قد قُتلوا منذ بداية العام الجاري 2024 جراء انفجار مخلفات الحرب في مختلف مناطق السيطرة السورية، لاسيما أن النسبة الأكبر من القتلى كانت ضمن مناطق سيطرة النظام السوري والميليشيات الإيرانية.

زمان الوصل
(7)    هل أعجبتك المقالة (17)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي