أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

الأرجنتين تهزم الإكوادور استعدادا لكوبا أمريكا

من المباراة - أ.ب

أحرز أنخيل دي ماريا هدفا وعاد ليونيل ميسي إلى الساحة الدولية لأول مرة منذ ستة أشهر، فيما ساعد الأرجنتين مساء الأحد على الفوز 1-0 على الإكوادور في مباراة ودية استعدادا لكوبا أميركا.

جلس ميسي على مقاعد البدلاء في الشوط الأول قبل أن يشارك بدلا من دي ماريا في الدقيقة 56.

حرمت الإصابة ميسي، الفائز بالكرة الذهبية 8 مرات ونجم إنتر ميامي الأمريكي، من المشاركة في مباراتي الأرجنتين السابقتين استعدادا لكوبا أميركا ضد السلفادور وكوستاريكا في مارس/آذار.

وعن قراره عدم إشراك ميسي في الشوط الأول، قال ليونيل سكالوني، مدرب منتخب الأرجنتين، "في بعض الأحيان لا داعي للمخاطرة، ليس فقط مع ليو...الأمر يتعلق بالعناية بهم (اللاعبين) حتى يصلوا إلى الوضع المثالي".

بينما كان ميسي يتابع المباراة من على مقاعد البدلاء، افتتح دي ماريا التسجيل في الدقيقة 40.

وكان هذا الهدف الثاني على التوالي لدي ماريا في مباراة دولية، إذ أحرز هدفا أيضا في شباك منتخب كوستاريكا في 26 مارس/آذار.

كما كان الهدف الـ31 لدي ماريا في مسيرته مع منتخب الأرجنتين، ليتساوى لاعب خط الوسط البالغ من العمر 36 عاما مع غونزالو هيغواين في المركز الخامس من حيث عدد الأهداف في تاريخ منتخب البلاد، ويبقى خلف الأسطورة دييغو مارادونا صاحب المركز الرابع بفارق أربعة أهداف فقط.

لم تخسر الأرجنتين - حاملة لقبي كأس العالم وكوبا أميركا - في آخر سبعة لقاءات لها مع الإكوادور، في سلسلة انتصارات ممتدة منذ عام 2019.

أ.ب
(29)    هل أعجبتك المقالة (23)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي