أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

بريطانيا تفرج عن ملفات سرية عن رصد أجسام طائرة مجهولة

كشفت بريطانيا الخميس النقاب عن مئات من الملفات السرية الخاصة بأجسام طائرة مجهولة من بينها رسالة تشير إلى أن رئيس وزراء بريطانيا الأسبق ونستون تشرشل أمر بفرض السرية طوال 50 عاما على حادث وقع ابان الحرب العالمية الثانية شاهد خلاله طيار حربي جسما طائرا مجهولا.
وتغطي الملفات التي نشرها الأرشيف الوطني عقودا من الزمن وتحتوي على روايات عشرات الشهود ورسومات تخطيطية ومذكرات سرية توثق لحالات رؤية غامضة في أنحاء بريطانيا.

وأشارت مذكرة لوزارة الدفاع البريطانية إلى رسالة ترجع لعام 1999 تقول إن جسما طائرا معدنيا مجهولا اقترب من طائرة تابعة للسلاح الجوي الملكي وهي عائدة من مهمة في أوروبا خلال الحرب العالمية الثانية.

ويقول كاتب الرسالة المجهول إن جده حضر اجتماعا وقت الحرب بين تشرشل والرئيس الأمريكي آنذاك دوايت ايزنهاور عبرا خلاله عن قلقهما من الواقعة وقررا أحاطتها بالسرية.

وأوضحت الملفات أن وزارة الدفاع حققت بعد ذلك في المسألة لكنها لم تعثر على سجلات مكتوبة بشأنه.

وقالت الوزارة في مذكرة عام 1999: ليس لوزارة الدفاع أي خبرة أو دور فيما يتعلق بمسائل الأجسام الطائرة أو بمسألة وجود أشكال أخرى من الحياة خارج الأرض أو غير ذلك وهي أفكار تنظر لها بعقل متفتح.

وتكشف بريطانيا بتمهل عن ملفات أحيطت بالسرية لفترة طويلة تتعلق برؤية أجسام طائرة غامضة تحلق فوق مدنها والتي جمعتها وزارة الدفاع وحققت في أمرها خلال العقود الماضية.

وقدمت تفسيرات منطقية لبعض الحالات فيما بعد مثل احتراق نيازك في الغلاف الجوي لكن الكثير من الوقائع لا يزال غامضا.

(6)    هل أعجبتك المقالة (6)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي