أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

النظام يعثر على جثث عناصر فقد الاتصال بهم في بادية دير الزور

أرشيف

عثرت قوات النظام السوري على جثث عناصر تابعين لميليشيا مدعومة من روسيا، يوم الإثنين، مقتولين من قبل مُسلحين مجهولين في بادية محافظة دير الزور، شرق سوريا.

وقالت مصادر مُطلعة لـ"زمان الوصل"، إن قوات النظام عثرت يوم الإثنين، خلال عمليات تمشيط البادية السورية، على جثث 4 عناصر من ميليشيا "الدفاع الوطني" المدعومة من روسيا، مقتولين بعدة طلقات نارية في بادية جبل البشري، بريف محافظة دير الزور الغربي، شرق سوريا.

وأكدت المصادر، أن العناصر الأربعة فُقد الاتصال بهم قبل أربعة أيام، خلال عمليات البحث عن "الكمأة" في بادية دير الزور الغربية، لاسيما أن بادية البشري تقع تحت سيطرة ميليشيا الدفاع الوطني، ومعظم ورش عُمال الذين يجمعون نبات "الكمأة" يتبعون لها أو يعملون تحت إشرافها.

إلى ذلك، تبنى تنظيم "الدولة الإسلامية"، يوم الإثنين، عبر معرفاته الرسمية، مقتل عنصرين من قوات النظام، جراء هجوم استهدف نقطة عسكرية في منطقة "حجار" ببادية "تدمر" بريف حمص الشرقي.

وكان عشرات العناصر من قوات النظام والميليشيات المدعومة من روسيا وإيران، قد قُتلوا منذ مطلع العام الجاري 2024، جراء عدة هجمات نفذتها خلايا تنظيم "الدولة الإسلامية" في البادية السورية التي يُسيطر عليها النظام، والممتدة من مدينة "البوكمال" بريف دير الزور الشرقي، وصولاً إلى مدينة "السخنة" بريف حمص الشرقي.

زمان الوصل
(12)    هل أعجبتك المقالة (13)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي