أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

مقتل شابين فلسطينيين سوريين في حريق غامض بمدينة "نخو" السويدية

الشرطة السويدية - أ ف ب

اندلع حريق في منزل يقطنه شابان فلسطينيان سوريان في مدينة "نخو" (Nässjö) السويدية يوم الخميس الماضي، ما أدى إلى وفاتهما.

وقالت "مجموعة العمل من أجل فلسطينيي سوريا" إن الشابين هما ايهاب هيثم عطية (20 عاما) وعلي حسن الهيلعي (23 عاما)، من فلسطينيي سوريا، ومن سكان منطقه الدويلعة والطبالة بدمشق، ويدرس احداهما في مدرسة ثانوية بالمدينة، وأضافت المصادر أن الشابين كانا يعيشان في منزل مستأجر، وتربطهما صلة قرابة (أبناء العم والخال).

وأضافت نقلا عن مصادر أن الشرطة السويدية وصلت إلى مكان الحادث بعد تلقيها بلاغا عن اندلاع الحريق، وعثرت على جثتي الشابين داخل المنزل المحترق. وأوضحت مصادر أخرى أن التحقيقات الأولية تشير إلى أن الشابين تعرضا للقتل قبل إحراق منزلهما من قبل الجناة للتغطية على الجريمة البشعة.

ونقلت المصادر أن الشابين لم يكونا متورطين في أي نزاعات أو جرائم سابقة، وأنهما كانا يتمتعان بسمعة طيبة بين أصدقائهما ومعارفهما. وأعرب المقربون عن صدمتهم وحزنهم الشديدين لما حل بالشابين، وطالبوا الشرطة بالكشف عن الجناة وتقديمهم للعدالة.

وتشهد السويد في الآونة الأخيرة ارتفاعا في معدلات الجريمة والعنف، خاصة بين العصابات المنظمة التي تتنافس على السيطرة على تجارة المخدرات والسلاح. وقد راح ضحية هذه الجرائم عدد من المدنيين الأبرياء، بينهم أطفال ونساء ومهاجرون. وقد أعلنت الحكومة السويدية عن اتخاذ إجراءات صارمة لمكافحة هذه الظاهرة.

زمان الوصل - رصد
(7)    هل أعجبتك المقالة (8)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي