أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

الائتلاف يحذر من السماح لنظام الأسد بالتعامل بوحشية مع مظاهرات السويداء

من مظاهرات السويداء - أ ف ب

أدان الائتلاف الوطني السوري بأشد العبارات التصعيد الخطير من قبل نظام الأسد تجاه المتظاهرين من أبناء محافظة السويداء، حيث ارتقى أول شهيد متظاهر أمس الأربعاء، برصاص ميليشيا الأمن في نظام الأسد التي استهدفت مظاهرة شعبية بالرصاص الحي في محيط صالة السابع من نيسان وسط مدينة السويداء.

وأكد الائتلاف في بيان له على أن عدم إيلاء الأهمية الكافية للملف السوري دولياً يساهم في تعزيز قدرة نظام الأسد على ارتكاب المزيد من الجرائم والانتهاكات ضد السوريين والسوريات في مختلف المناطق، محذرا من السماح لنظام الأسد بالتعامل بوحشية مع مظاهرات السويداء كما فعل مع المتظاهرين السوريين منذ عام 2011.

وشدد على ضرورة "تسليط الضوء بشكل جلي على انتفاضة أهلنا في جنوب سوريا عبر وسائل الإعلام وفي المحافل الدولية لنقل صوت السوريين ومطالبهم المحقة".

وقضى أمس الأربعاء "جواد توفيق الباروكي"، متأثرا بجراحه، نتيجة إصابته برصاص قوات الأسد، أثناء مظاهرة احتجاجية أمام صالة السابع من نيسان.

وذكر مراسل "زمان الوصل"، أن "الباروكي"، البالغ من العمر 52 عاما، أصيب برصاص قوات الأسد، أثناء مشاركته بمظاهرة أمام صالة السابع من نيسان التي يجري فيها النظام "تسوية" للمطلوبين والمتخلفين عن الخدمة العسكرية.

زمان الوصل
(11)    هل أعجبتك المقالة (15)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي