أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

عقوبات أمريكية جديدة على روسيا

جو بايدن - أ.ب

فرضت الولايات المتحدة الجمعة مئات العقوبات الجديدة على روسيا على صلة بالذكرى الثانية لغزو روسيا لأوكرانيا وردا على وفاة معارض الكرملين البارز أليكسي نافالني الأسبوع الماضي في مستعمرة عقابية.

فرضت الحكومة الأمريكية نحو 600 عقوبة جديدة على روسيا وآلة الحرب الروسية في أكبر مجموعة واحدة من العقوبات منذ الغزو في فبراير/ شباط 2022.

وقال الرئيس جو بايدن إن العقوبات تأتي ردا على "حرب فلاديمير بوتين الوحشية للغزو" وعلى وفاة نافالني، مضيفا ”إننا في الولايات المتحدة سنستمر في التأكد من أن يدفع بوتين ثمن عدوانه بالخارج وقمعه بالداخل".

لكن بالرغم من أن العقوبات السابقة زادت تكاليف قدرة روسيا على القتال في أوكرانيا، لم يبد أن لها تأثير كبير لردع بوتين، ولم يتضح ما إذا كانت المجموعة الأخيرة منها ستغير من ذلك.

في رد محدد على وفاة نافالني، استهدفت الخارجية الأمريكية 3 مسؤولين روس تقول الولايات المتحدة إنهم على صلة بوفاته، من بينهم نائب مدير هيئة السجون الاتحادية، الذي قام بوتين بترقيته لرتبة كولونيل جنرال يوم الاثنين، بعد ثلاثة أيام من وفاة نافالني.

تمنع العقوبات المسؤولين من السفر إلى الولايات المتحدة أو الوصول لممتلكات فيها. لكن يبدو أنها رمزية إلى حد كبير، إذ أنه من غير المرجح أن يسافر هؤلاء المسؤولين إلى الولايات المتحدة أو أن يكون لديهم ممتلكات أو اقارب في الغرب.

وصرح مستشار البيت الأبيض للأمن القومي، جون كيربي، قائلا "توقعوا المزيد" من التحركات لاحقا المرتبطة بوفاة نافالني، مضيفا أن "اليوم مجرد بداية".

أ.ب
(8)    هل أعجبتك المقالة (9)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي