أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

قتلى من "قسد" بصد هجوم وعملية اغتيال شمال شرق سوريا

أرشيف

قُتل وجرح عناصر من "قوات سوريا الديمقراطية" (قسد)، اليوم الأربعاء، إثر صد محاولة تقدم على منطقتي "غصن الزيتون" و"نبع السلام" شمال سوريا، فيما قُتل عنصر من "قسد" بهجوم نفذه مجهولون بريف محافظة الرقة، شمال شرق البلاد.

وأعلنت "وزارة الدفاع التركية" في بيانٍ لها على موقعها الرسمي في منصة "إكس"، أن القوات المُسلحة التركية تمكنت اليوم الأربعاء، من "تحييد 4 عناصر من ميليشيات حزب العمال الكردستاني (PKK)، ووحدات حماية الشعب (YPG)، كانوا يستعدون لهجوم على منطقتي غصن الزيتون ونبع السلام شمال سوريا".

وكان عدة عناصر من قوات "قسد" قد قُتلوا ليل أمس الثلاثاء، إثر استهداف طائرة مُسيرة تركية بصاروخين موجهين، مقراً لقوات "قسد" في محيط بلدة صرين بريف حلب الشرقي، شمال سوريا.

في غضون ذلك، قُتل عنصر من قوات "قسد" يدعى "عبد الصمد الحمود"، اليوم الأربعاء، إثر استهدافه من قبل مسلحين مجهولين يستقلون دراجة نارية في الطرف الشرقي من مدينة الرقة، شمال شرق سوريا، وسط توجيه أصابع الإتهام لخلايا تنظيم "الدولة الإسلامية" بالوقوف وراء العملية".

وسجلت مناطق سيطرة "قسد" عدة عمليات اغتيال لعناصر وقادة في صفوفها تبنى جزء من تلك العمليات خلايا تنظيم "الدولة الإسلامية" فيما لا يزال بعض العمليات يقف خلفها مجهولين، لاسيما العمليات التي تكون في المنطقة الشرقي والغربية من ريف محافظة دير الزور الواقعة تحت سيطرة قوات "قسد"، وسط توجيه أصابع الإتهام لمقاتلي العشائر العربية بالوقوف وراء تلك العمليات.

زمان الوصل
(27)    هل أعجبتك المقالة (18)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي