أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

تركيا تخطط لإعادة 200 ألف لاجئ سوري إلى بلادهم عام 2024

أرشيف

أفادت وسائل اعلام تركية ان وزارة الداخلية التركية تخطط لإعادة 200 ألف لاجئ سوري إلى بلادهم عام 2024، وبحسب  المصدر ذاته فإن وزارة الداخلية، التي ستعمل مع جميع الوزارات المعنية في نطاق مكافحة الهجرة الدولية، ستركز بشكل أساسي على آلية الترحيل الفعالة وسيتم تنفيذ إجراءات ترحيل المهاجرين غير الشرعيين دون أي تأخير.

 كما تمت الإشارة إلى أنه سيتم ضمان التكامل بين المؤسسات من أجل جعل تقييمات طلبات التأشيرة أكثر فعالية، وذكرت  صحيفة Türkiye Gazetesi ان وزارة الداخلية التركية تعمل مع وزارات أخرى لتحقيق هذا الهدف، مركزةً على الترحيل الفعال وإنشاء نظام مناسب للتأشيرات وتصاريح الإقامة.

أكثر من 3 مليون سوري في تركيا 
وأشارت الصحيفة إلى أن وزارة الداخلية التركية تعمل على إعادة 200 ألف سوري إلى بلادهم خلال العام المقبل، ووفقًا لبيانات أكتوبر 2023، فإن 3.27 مليون من أصل 4.9 مليون أجنبي في تركيا هم سوريون و1.15 مليون من الأجانب الآخرين الذين يحملون تصاريح إقامة. 

وفي حين يصل عدد طالبي الحماية الدولية إلى 300 ألف، فإن عدد المهاجرين غير الشرعيين يصل إلى 172 ألفاً. 

وفي حين أن 41% من السوريين الخاضعين للحماية المؤقتة هم من الأطفال دون سن 15 عامًا، فإن نسبة السكان في سن العمل تبلغ 57%، ونسبة كبار السن 2%. ومن المتوقع أن تستمر البنية السكانية الشابة الحالية في الفترة المقبلة.

ومن بين الأجانب الموجودين في تركيا والذين يحملون تصريح إقامة في عام 2023، يأتي المواطنون الروس وتركمانستان والعراق والسوريون والإيرانيون في المقام الأول.

وفي توزيع الأجانب في تركيا حسب المقاطعات، تحتل إسطنبول المرتبة الأولى باستضافة 568 ألف أجنبي، تليها أنطاليا بـ 130 ألفًا و994 ألف أجنبي، وأنقرة بـ 71 ألفًا و832 أجنبيًا. المدينة التي يحصل فيها الأجانب على أقل عدد من تصاريح الإقامة هي تونجلي (ديرسيم) ويبلغ عدد سكانها 53 شخصًا.

نظام التأشيرات
وتهدف وزارة الداخلية التركية من خلال اجراءاتها الجديدة إلى تحقيق التكامل بين الوكالات لتقييم طلبات التأشيرة بكفاءة أكبر وإعداد تنظيمات جديدة لتعزيز نظام التأشيرات.

وستعمل تركيا أيضاً على تعزيز تعاونها مع دول أخرى لمنع دخول الأجانب الذين لا يستوفون شروط الدخول إلى تركيا من مصدرهم، 
كما ستواصل تركيا تركيب أنظمة الأمان الفيزيائية وأنظمة المراقبة والكشف التكنولوجية لزيادة فعالية أمن الحدود.ويجري العمل أيضاً على تطوير التعاون الدولي لمنع الهجرة غير النظامية وضمان حدوثها بشكل منظم، من خلال مشاركة تركيا الفعالة في المنظمات الدولية وعمليات الهجرة.

 وفي تركيا، وهي دولة عبور ومقصد للمهاجرين غير الشرعيين، بلغ عدد المهاجرين غير الشرعيين الذين تم القبض عليهم 33 ألفًا في عام 2010، بينما ارتفع هذا الرقم إلى 455 ألفًا في عام 2019. وفي السنوات التالية انخفض ليصل إلى 172 ألفاً اعتباراً من أكتوبر 2023. وأغلبية المهاجرين غير الشرعيين الذين تم القبض عليهم هم مواطنون أفغان وسوريون وفلسطينيون.

فارس الرفاعي - زمان الوصل
(11)    هل أعجبتك المقالة (11)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي