أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

نيران النظام تصيب معلمة وطلابها في ريف إدلب

في قرية "آفس" - الدفاع المدني

أُصيبت مُعلمة وطلاب مدرسة أطفال يوم السبت، إثر قصف مدفعي لقوات النظام استهدف مدرسة ابتدائية في ريف محافظة إدلب الشرقي، شمال غرب سوريا.

وقالت منظمة "الدفاع المدني السوري" (الخوذ البيضاء)، إن 3 أطفال ومعلّمة، (أحد الأطفال والمعلّمة إصابتهما خطرة)، بقصف مدفعي لقوات النظام، استهدف مدرسة "الشهداء" في قرية "آفس" في ريف إدلب الشرقي، مؤكدةً، أن فرقها نقلت المصابين من سيارة مدنية كانت تقلهم على الطريق، وقدمت لهم الإسعافات الأولية أثناء إسعافهم إلى المشفى لتلقي العلاج.

إلى ذلك، استهدفت قوات النظام والميليشيات المرتبطة بروسيا وإيران بالصواريخ، مدينة سرمين، وبلدة النيرب، وقرية آفس بريف إدلب الشرقي، وبلدات كفرعمة، وكفرتعال، وتديل، والوساطة، والقصر بريف حلب الغربي، ودير سنبل، والفطيرة، وسفوهن، وفليفل في منطقة جبل الزاوية بريف إدلب الجنوبي، الواقعة جميعها ضمن ما يُعرف بمنطقة "خفض التصعيد الرابعة" (إدلب وما حولها)، شمال غرب سوريا.

في غضون ذلك، أعلنت "هيئة تحرير الشام"، يوم السبت، عن تدمير سيارة عسكرية لقوات النظام من نوع "زيل" (ناقلة جند)، إثر استهدافها بصاروخ موجه من قبل طاقم الـ "م.د" على جبهة مدينة سراقب بريف إدلب الشرقي.

زمان الوصل
(16)    هل أعجبتك المقالة (18)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي