أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

الموت يحدق بخدج مشفى الشفاء.. انقطاع الأكسجين وحصار الجيش

بعض الخدج

قال مدير عام وزارة الصحة الفلسطينية في غزة منير البرش أن طيران الاحتلال الإسرائيلي قصف مولدات الأوكسجين في مستشفى الشفاء الخاصة بالأطفال الخدج في قسم الحضانة مما أدّى إلى انقطاع الأوكسجين عن هؤلاء الأطفال وعددهم 39 طفلًا. 

ولفت في حديث إلى تلفزيون "العربي" من غزة إلى أن الأطباء عملوا على تزويد الأطفال بمقومات الحياة الأساسية عبر الأنابيب لتعويضهم عن نقص الأوكسجين. وعند الصباح تمكنت بعض ألواح الطاقة من العمل لكن محطات توليد الأوكسجين بقيت خارج الخدمة. 

وأشار منير إلى أنه تم التواصل مع الصليب الأحمر للتنسيق معه لإخراج الأطفال من قسم الحضانات داخل مستشفى الشفاء إلى قسم العناية الفائقة بمبنى الجراحات في مستشفى الشفاء.

وقال منير: "هو تنسيق لخروج المرضى من قسم إلى قسم، ما يدل على أن الاحتلال الإسرائيلي هو المسيطر على المكان وهو الذي بيده أن يقصف كل متحرك في المستشفى ولا يسمح بنقل مريض ضمنه إلّا بتنسيق مع الصليب الأحمر".

ولفت مدير عام منظمة الصحة إلى أن ثلاثة أطفال توفوا بعد عملية النقل. وشرح أنه سُمح بنقل الأطفال خلال ساعة واحدة فقط ولم تكن هذه المدة كافية لنقل حضّانات الأطفال التي هم بحاجة ماسة إليها بل اتمت الاستعانة ببطانيات وقوارير مياه ساخنة للحفاظ على حرارة جسد الأطفال. 

وأشار منير إلى أن بعض الأعراض الجانبية بدأت تظهر على الأطفال ومنها ضيق التنفس ما يؤشر على أنهم يدخلون في حالة تسمم حيث أن بنيتهم ضعيفة وسيواجهون الموت المحقق إن لم يتم علاجهم بسرعة. 

وقال منير: "ما أصعب هذه اللحظات علينا، نرى الأطفال يموتون أمام أعيننا ولا نستطيع أن نفعل لهم شيئًا".





زمان الوصل
(42)    هل أعجبتك المقالة (69)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي