أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

ألمانيا.. القبض على 3 مهربين بينهم سوري

في برلين وبراندنبورغ - جيتي

ألقت الشرطة الفيدرالية القبض على ثلاثة مهربين في برلين وبراندنبورغ، يُقال إنهم قاموا بتهريب اللاجئين إلى ألمانيا، بحسب ما ذكرت صحيفة "برلين  بوست" الألمانية.

وكشفت الصحيفة أنه بعد 5 أشهر من "الهروب المروع" الذي انتهى بإصابة العديد من اللاجئين في شاحنة صغيرة في منطقة "شبري" في منطقة "باوتسن"، تم القبض على الأشخاص الذين يقفون وراء عصابة من المهربين في وقت مبكر من صباح يوم الثلاثاء الماضي في "برلين" و"براندنبورغ". 

وتابعت الصحيفة "بعد عدة أشهر من التحقيقات المكثفة، ألقت الشرطة الفيدرالية بالتعاون مع شرطة ولاية "براندنبورغ"، القبض على شخص خلال مداهمة منطقة "ليختن بيرخ" صباح الثلاثاء، وتم تنفيذ مذكرتي اعتقال إضافيتين  في "براندنبورغ".

 وحسب الصحيفة، يأتي الرجال من سوريا وصربيا، ونقلت عن مصادرها إن خيوط عصابة التهريب الإجرامية هذه تتجمع معًا في صربيا، ومن المقرر أن يمثلوا أمام القاضي في "بوتسدام".

وكان 140 ضابط شرطة اتحاديًا و80 فردًا من شرطة ولاية "براندنبورغ" في الخدمة في الصباح. 

ونقلت الصحيفة عن  المتحدث باسم الشرطة الفيدرالية "إن العصابة المكونة من عشرة رجال تتراوح أعمارهم بين 20 و43 عامًا متهمون بتهريب أشخاص إلى ألمانيا على أساس تجاري".

ويقال أيضًا إن بعض عناصر المجموعة تاجرت بالمخدرات واستهلكتها. بالإضافة إلى المداهمة والاعتقال في "ليشتنبرغ، قام الضباط أيضًا بتفتيش عدة مبني في مناطق عديدة في برلين.

وقال المتحدث باسم الشرطة الفيدرالية: "إن هناك متهما رابعا رهن الاحتجاز بالفعل".

ووفقاً للصحيفة في نيسان ابريل من هذا العام، بدأت الشرطة الفيدرالية تحقيقات في تهريب أجانب في ظل ظروف تهدد حياتهم ودخولهم غير المصرح به إلى ألمانيا.

ويقال إن المتهمين قاموا بالإتجار بالأشخاص على ظهر ناقلات عبر طريق البلقان في ظل ظروف غير إنسانية. وبحسب المتحدث باسم الشرطة الاتحادية، فإن المجموعة متهمة بأربع قضايا تهريب، وقيل إنه تم تهريب نحو 60 شخصاً. ويقال إن أحد المهربين المشتبه بهم، وهو سوري يبلغ من العمر 30 عاماً تم اعتقاله في "ليشتنبرغ" يوم الثلاثاء، كان متورطاً في المقام الأول في الأنشطة التنظيمية، ولكن في بعض الحالات يقال إنه كان يقود المركبات بنفسه.

 وكان قد تم القبض على سوري بالغ من العمر 30 عامًا في حزيران يونيو من هذا العام بعد مطاردة مع الشرطة الفيدرالية في منطقة "بوتسن" ثم تم احتجازه. ويبدو أنه تم إطلاق سراحه من الحجز لأنه تمكن من إثبات أن لديه إقامة دائمة ولديه أوراق قانونية للاجئين.

وفي "دالجو-دوبريتز"، ألقت الشرطة القبض على ألماني يبلغ من العمر 20 عاما و اخر يبلع 27 عاما.

حسن قدور - زمان الوصل
(75)    هل أعجبتك المقالة (35)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي