أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

المونديال ينعــش ســــوق الشـــاشات المســـطحة

تراجعت مبيعات المكيفات الهوائية والثلاجات بشكل ملحوظ في الاسواق تزامنا مع تواصل العرس الكروي بجنوب افريقيا وزاد بالمقابل الطلب بشكل ملفت للانتباه على الشاشات التلفزيونية المسطحة التي لقيت رواجا قبيل واثناء كأس العالم اكثر من اي وقت مضى، اقبال فاق كل التوقعات أرجعه تجار الجملة الى التقنية العالية لهذه التلفزيونات التي تقرب المتفرج من أجواء المباريات الحقيقية سواء من حيث حجمها الكبير او نوعية الصوت ودقة الصورة.‏

-أصحاب المقاهي وقاعات الشاي وعلى غير العادة وتحسبا لزيادة عدد روادها وحتى لايهجر الزبائن محلاتهم بسبب عدم تفويت المونديال اقتنوا بكثرة التلفاز المسطح من حجم 42 بوصة حسب النوعية والماركة المطلوبتين ويلحون في الطلب على الحجم الذي يمكن الزبائن من متابعة العرس الرياضي من خلال وضوح الصورة بتقنيات عالية.‏

واعترف أحد اصحاب المقاهي بفضل هذاالاستثمار لم يعد يخلو محله من الزبائن حتى ساعة متأخرة من الليل، تكثر طيلة تواجدهم بالمحل الطلبات من مشروبات ساخنة وباردة مؤكدا على ان حتى الازواج الذين يقطنون بجوار المقهى اصبحوا يهربون من زوجاتهم واولادهم لمتابعة المباريات في جو يعلوه الصراخ والتعاليق الرياضية من مختصين ومؤكدين ان هذه الاجواء تقربهم من أجواء الملاعب الصاخبة.‏

-أصحاب المحلات الصغيرة من بقالة وجزارة وخضار وفواكه اقتنوا بكثرة وربما للمتعة الشخصية التلفاز المسطح 22 الى 24 بوصة من الحجم الصغير يمكن وضعه على الرفوف حتى لايفوت هواة الكرة المستديرة من تجار وزبائن اي لحظة من لحظات العرس الكروي ولاسيما اذا تعلق الامر بمباريات عمالقة المونديال كالبرازيل والارجنتين والمانيا..‏

ومقابل هذه التقنيات العالية التي اكتسحت سوق التجهيزات الكهرومنزليــــــــــة والالكترونيات وبهدف فك شيفرة بعض القنوات ولاسيما الجزيرة منها التي احتكرت حقوق بث كل المباريات ازداد البحث عن جهاز استقبال التقليدي الذي اختفى منذ سنوات عديدة من البيوت تاركا المجال لاجهزة اكثر تقنية وحداثة ليباع في سوق الخردوات بينما اصبح هذه الايام سلعة نادرة يحتفظ به مالكه بكل اعتزاز ذلك للوصول الى القنوات المشفرة التي تبث كل مباريات المونديال دون عناء البحث عن بطاقات اشتراك سواء المقرصنة منها وبطاقة اشتراك قناة الجزيرة والتي تجاوز سعرها الثمانية الاف ليرة عند بداية بيعها وعانى مالكوها من التشويس المتعمد مما اجبرهم في كثير من الاحيان للعودة الى القناة السورية الارضية لضمان على الاقل مشاهدة بعض المباريات التي اشترتها الحكومة السورية مشكورة طبعا رغم التعليق الرياضي البارد على هذه المباريات.‏

الثورة
(10)    هل أعجبتك المقالة (14)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي