أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

قتلى من "قسد" بهجمات متفرقة شرق دير الزور

أرشيف

قُتل وجرح عناصر من "قوات سوريا الديمقراطية" (قسد) ليل السبت، إثر هجوم نفذه مقاتلو العشائر العربية، استهدف نقاطا وحواجز بريف دير الزور الشرقي، شرق سوريا، فيما أكد شيخ قبيلة "العكيدات" أن قوات العشائر العربية لا تتبع لأي جهة، وهدفها إنهاء "قسد".

وقالت مصادر محلية لـ"زمان الوصل"، إن 5 عناصر من قوات "قسد" قُتلوا على الأقل، وجرح عناصر آخرون بجروح تراوحت بين المتوسطة والخطيرة، إثر هجوم نفذه أبناء العشائر العربية على عدة حواجز عسكرية ونقاط تابعة لـ"قسد" في بلدة "أبو حمام" بريف دير الزور الشرقي، شرق سوريا.

وأكدت المصادر، أن قوات "قسد" أرسلت صباح اليوم الأحد، تعزيزات عسكرية إلى بلدة "أبو حمام"، وذلك لتعزيز نقاطها التي تعرضت للهجوم مساء أمس السبت، لاسيما أن قوات "قسد" استولت على معظم المدارس في البلدة، حولتها إلى نقاط عسكرية.

إلى ذلك، نفذ مقاتلو العشائر العربية عدة هجمات مساء السبت، وفجر الأحد، استهدفت نقاطاً عسكرية وحواجز تابعة لقوات "قسد" في بلدات "الطيانة، والشنان، ودرنج، وغرانيج، و الشعفة"، بريف دير الزور الشرقي، وكشة بريف دير الزور الشمالي، ما أسفر عن وقوع جرحى ضمن المواقع المستهدفة.

وكان "إبراهيم جدعان الهفل"، شيخ قبيلة "العكيدات" قد أكد مساء أمس السبت، من خلال تسجيل صوتي، أن "قوات العشائر العربية" لا تتبع لأي جهة، مبيناً، أن "تفعيل قوات العشائر العربية التي تحترف معارك الكر والفر هدفها إنهاء ميليشيا قسد"، مشدداً على "وجود جهود سياسية مثمرة بالتوازي مع العمليات العسكرية".

زمان الوصل
(18)    هل أعجبتك المقالة (19)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي