أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

إمام مسجد في الأردن يهاجم حسن نصر الله.. ومصلون يحاولون الاعتداء عليه

تحقق شرطة محافظة إربد، شمال الأردن، في حادثة محاولة الاعتداء بالضرب على خطيب مسجد الزهراء في المدينة، علي المقدادي، من قبل مصلين، على خلفية انتقاده الأمين العام لحزب الله حسن نصرالله في خطبة صلاة الجمعة الماضية.
 
ونقلت صحيفة "الغد" الأردنية عن مصدر أمني قوله إنّ تدخل مصلين آخرين حال دون قيام العشرات ممّن حضروا الصلاة بالاعتداء على خطيب المسجد، الأمر الذي اضطرّ البعض إلى استدعاء الأجهزة الأمنية، التي عملت بدورها على حماية المقدادي وإخراجه من المسجد برفقة قوة أمنية، ومن ثم تأمينه إلى منزله.
 
وبحسب الصحيفة، فقد كان شهود عيان حضروا صلاة وخطبة الجمعة في المسجد، قالوا إن الخطيب استهل، خطبته قائلا "أنا لست سياسيا وإنما رجل دين"، مضيفين أنه راح في ما بعد يخلط السياسة بالدين في خطبته، حين انتقد حسن نصرالله، مشككا بأن الأخير سيحرر فلسطين للمسلمين، ما دفع بعض المصلين إلى شتم الخطيب بـ"ألفاظ بذيئة وهو على منبر المسجد وأثناء الخطبة".

وطن
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي