أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

الكشف عن فيديو لمجزرة بانياس 2013 ومشاهد مروعة وصادمة!

حصلت صحيفة "زمان الوصل" على مقطع فيديو جديدة لمجزرة مروعة ارتكبتها قوات الأسد وشبيحته بحق الأطفال والنساء والرجال في منطقة "رأس النبع" في مدينة بانياس في العام 2013.

وأظهر المقطع تكدس الضحايا من الأطفال والنساء والشباب الذين تعمد عناصر الأسد والشبيحة قتلهم بعد التفنن بتعذيبهم.

وبدت مشاهد أجساد الضحايا الذين فاق عددهم 200 شخص مشوّهة من جهة الرأس والبطن، فيما تم حرق بعض الأجساد بعد تعذيبها بهدف التخلص منها.

سلم الفيديو للجريدة مختار بانياس، منصور محمد، بالإضافة لتقديمه شهادته.


ووفقاً للفيديو الذي يوثق المجزرة، فقد أعرب شباب منطقة "رأس النبع" عن صدمتهم الكبيرة لمشاهد أهاليهم ومعارفهم ممن قضوا حرقاً وقتلاً وتعذيباً بمختلف الوسائل الوحشية على يد شبيحة الأسد في يوم 4 آذار مارس/2013.

وكانت "بتول حذيفة" الناجية والشاهدة على مجزرتي "البيضا وبانياس"، قد تحدثت لـ"زمان الوصل" عن مشاهد فظيعة ولحظات قاسية عاشتها خلال عدة أيام، مؤكدة ضرورة محاسبة مرتكبي المجزرتين، وتحقيق العدالة.


زمان الوصل
(156)    هل أعجبتك المقالة (60)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي