أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

أردوغان يكشف النقاب عن أول رائد فضاء تركي

قال الرئيس التركي رجب طيب أردوغان يوم السبت إن أول رائد فضاء تركي سيسافر إلى محطة الفضاء الدولية بحلول نهاية العام.

تم اختيار طيار سلاح الجو ألبير جيزرافتشي، 43 عامًا، ليكون أول مواطن تركي في الفضاء. مساعده هو توفا جاهنجير اتاسفير، 30 عامًا، مهندس أنظمة طيران في مقاول الدفاع التركي روكتسان.

أدلى أردوغان بهذا الإعلان في معرض تكنوفست للطيران والفضاء في اسطنبول، وهو أول ظهور علني للرئيس منذ مرضه خلال مقابلة تلفزيونية يوم الثلاثاء. ظهر أردوغان إلى جانب الرئيس الأذربيجاني إلهام علييف ورئيس الوزراء الليبي المؤقت عبد الحميد دبيبة.

وقال أردوغان: "صديقنا، الذي سيذهب في أول مهمة فضائية مأهولة لتركيا، سيبقى في محطة الفضاء الدولية لمدة 14 يومًا ... سيقوم رائد الفضاء بإجراء 13 تجربة مختلفة أعدتها الجامعات والمؤسسات البحثية المرموقة في بلدنا خلال هذه المهمة".

وصف أردوغان جيزرافتشي بأنه "طيار تركي بطولي حقق نجاحًا كبيرًا في قيادتنا الجوية".

يصف موقع وكالة الفضاء التركية على الإنترنت جيزرافتشي بأنه جندي مخضرم في سلاح الجو لمدة 21 عامًا وقاد طائرات من طراز إف 16 وتدرب في معهد التكنولوجيا التابع للقوات الجوية الأمريكية.

بدا إردوغان، الذي كان يرتدي سترة طيران حمراء، بصحة جيدة بينما كان يخاطب الحشود في المهرجان. من المقرر إجراء الانتخابات الرئاسية والبرلمانية في تركيا في 14 مايو/ أيار، وتظهر استطلاعات الرأي أن أردوغان قد يخوض أصعب سباقاته الانتخابية منذ توليه السلطة قبل عقدين.

أ.ب
(130)    هل أعجبتك المقالة (42)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي