أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

قتلى من قوات النظام بـ"انغماسية" لـ"تحرير الشام" غرب حلب

مقاتل من "تحرير الشام" في ريف إدلب - أ ف ب

قُتل وجرح عناصر في صفوف قوات النظام، إثر عملية "انغماسية" استهدفت نقاطا عسكرية على محاور القتال، بريف حلب الغربي، فيما أصيبت امرأة وأطفالها نتيجة رد قوات النظام على منازل المدنيين في الريف ذاته، شمال غرب سوريا.

وقالت مصادر عسكرية عاملة ضمن غرفة عمليات "الفتح المبين" في حديث لـ"زمان الوصل"، إن الجناح العسكري لدى "هيئة تحرير الشام"، نفذ ليل الأحد/ الإثنين، عملية أسمتها "انغماسية" ضد نقاط عسكرية تابعة لقوات النظام على جبهة بلدة "بسرطون" بريف حلب الغربي، مؤكدةً أن العملية أسفرت عن مقتل وجرح 10 عناصر في صفوف قوات النظام.

إلى ذلك، ردت قوات النظام على العملية، واستهدفت بقذائف المدفعية والصواريخ، منازل المدنيين في بلدة "الأبزمو" بريف حلب الغربي، ما أسفر عن إصابة امرأة وأطفالها الأربعة بجروح متفاوتة، كما استهدفت قوات النظام بشكل مكثف بلدات "كفر عمة، وكفر تعال، وتديل، وتقاد، والوساطة، ومحيط كفر نوران" بريف حلب الغربي، الواقعة ضمن ما يُعرف بمنطقة "خفض التصعيد الرابعة" (إدلب وما حولها).

وكان نحو 10 عناصر من قوات النظام قد قُتلوا وأُصيبوا في 16 من مارس/ آذار الفائت، إثر عملية نوعية نفذتها فصائل غرفة عمليات "الفتح المبين" استهدفت نقطتين عسكريتين لقوات النظام على محور بلدة "الفطاطرة" في منطقة "جبل شحشبو" بريف إدلب الجنوبي.

زمان الوصل
(69)    هل أعجبتك المقالة (75)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي