أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

مسؤول يتهم الجمارك بالتواطؤ في تهريب الثروة الحيوانية إلى العراق ولبنان

قال أمين سر جمعية اللحامين بدمشق، محمود الحايك، إن تهريب العجول والأغنام إلى أربيل في العراق وإلى لبنان، يتم غالباً تحت مسمى بيان جمركي وبأوراق نظامية رسمية، وعلى عينك يا تاجر، متهماً الجمارك بأنها منذ سنتين وإلى اليوم، لم تقتنع بوقف إعطاء بيان جمركي لأي شخص يقوم بتصدير العجول.

وأضاف الحايك لصحيفة "تشرين" التابعة للنظام، أنه أسبوعياً يتم تهريب أكثر من 400 عجل في قواطر مقطورة، للاستفادة من فارق الأسعار بين سوريا ودول الجوار، مؤكداً أن سعر الخاروف في سوريا على سبيل المثال، يبلغ نحو 200 دولار، بينما يتجاوز سعره 400 دولار في لبنان، وسعر العجل في سوريا يبلغ نحو 1000 دولار وفي لبنان 1500 دولار.

وأشار الحايك إلى أنه خلال اليومين الماضيين فقط، ارتفع سعر كيلو لحم الغنم والعجل أكثر من 5 آلاف ليرة حيث وصل سعر كيلو الغنم بعظمه إلى 63 ألف ليرة وكيلو العجل 73 ألف ليرة بالجملة، بينما بيع كيلو لحم العجل بعظمه بـ 52 ألفاً وكان سعره لا يتجاوز 47 ألف ليرة منذ يومين.

اقتصاد
(61)    هل أعجبتك المقالة (52)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي