أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

لبنان بتوقيتين.. إنشقاق طائفي حول تقديم الساعة يضع "بكركي" في مواجهة الحكومة

من بيروت - جيتي

رفض المكتب الإعلامي في الصرح البطريركي في "بكركي" يوم أمس السبت وبتوجيه من البطريرك الكاردينال "مار بشارة بطرس الراعي" القرار الصادر عن رئيس حكومة تصريف الأعمال "نجيب ميقاتي"، والذي يأمر بتأجيل العمل بالتوقيت الصيفي لمدّة شهر.

وأضاف المكتب الإعلامي إن "قرار الميقاتي مفاجئ اتخذ بشكل ارتجالي من دون التشاور مع سائر المكوّنات اللبنانيّة، ومن دون أيّ اعتبار للمعايير الدوليّة، وللبلبلة والأضرار في الداخل والخارج، يحول دون إمكانيّة البطريركيّة المارونيّة والأبرشيّات والمؤسسات التابعة لها، الالتزام به، وبالتالي تلتزم بكركي بتقديم الساعة ساعة واحدة منتصف هذه الليلة، ليلة السبت – الأحد 25-26 آذار 2023".​

في سياق متصل أعلنت مطرانية "زحلة" للروم الملكيين الكاثوليك عدم التزامها بقرار تأجيل التوقيت الصيفي، وأعلنت الأمانة العامّة للمدارس الكاثوليكيّة في لبنان الالتزام بقرار "بكركي" القاضي بالالتزام بالتوقيت الصيفي العالمي للبنان وعدم الالتزام بقرار مجلس الوزراء.

وكان أمين عام مجلس الوزراء اللبناني القاضي "محمود مكية" قد أعلن يوم الخميس الماضي قرارا جاء فيه: "عملاً بقرار مجلس الوزراء رقم (5) تاريخ 20/8/1998 المتعلق بتقديم التوقيت المحلي ساعة واحدة خلال فصل الصيف، وإستناداً إلى الموافقة الإستثنائية الصادرة عن السيد رئيس مجلس الوزراء بتعديل هذا القرار استثنائياً لهذا العام، يُعلن أمين عام مجلس الوزراء عن تأجيل تطبيق قرار مجلس الوزراء رقم (5) المتعلق بتقديم التوقيت المحلي، بحيث يتمّ تقديم الساعة ساعة واحدة اعتباراً من منتصف ليل 20 ــ 21 نيسان 2023، تاريخ بدء العمل بالتوقيت الصيفي لهذا العام استثنائياً.

واستنكر رئيس حكومة تصريف الأعمال اللبنانية "نجيب ميقاتي" في حديث إعلامي أمس السبت هذا التحدي لقرار مجلس الوزراء والذي نص على تأجيل العمل بالتوقيت الصيفي شهرا واحدا وقال: "نظرا للظروف المستجدة المتعلقة بمحاولة البعض جر البلاد إلى انقسام طائفي لتأجيج الصراعات نعلن إلغاء جلسة مجلس الوزراء التي كانت مقررة الإثنين القادم".

وأضاف: "أعرب عن أسفي للمنحى الطائفي الذي تتّخذه مسألة تأخير التوقيت الصيفي والذي لا علاقة له بالموضوع"، مضيفا "وصلت الأمور إلى حد الاشمئزاز وليتحمل الجميع المسؤولية".

عبد الحفيظ الحولاني - زمان الوصل
(160)    هل أعجبتك المقالة (85)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي