أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

بسبب الزلزال.. حكومة النظام ترفض الترخيص لاعتصام يطالب باستقالتها

رفضت وزارة الداخلية التابعة للنظام طلب التظاهر الذي تقدم به ما يسمى "حزب الشباب للبناء والتغيير" المعارض في الداخل، للمطالبة باستقالة الحكومة السورية، بسبب مسؤوليتها عن تردي الأوضاع المعاشية للسوريين، بحسب ما بيّن الحزب.

وقالت الداخلية في ردها إن "طلب الاعتصام يأتي وسط ظروف استثنائية تمر بها البلاد نتيجة الزلزال الذي حول عدة مناطق إلى منكوبة".

وأضافت: "لا يسمح حالياً بالاعتصامات لأثرها السلبي، وما قد تسببه من فوضى عارمة. في وقت تسعى الحكومة إلى تجاوز المحنة التي تحتاج إلى تكاتف الجميع حكومة ومواطنين وأحزاب. للتركيز على دعم المتضررين، والابتعاد عن تسجيل المواقف السياسية الزائفة لأبعاد شخصية".

والسبب الآخر الذي بررت به الداخلية رفض الاعتصام السلمي، هو المكان الذي اختاره حزب الشباب للبناء والتغيير، أمام مبنى الحكومة في منطقة كفرسوسة في دمشق، مشيرة إلى أنه "يقع على طريق عام وأمام مدخل مشفى عام ما قد يؤدي إلى تعطيل في حياة المجتمع وإلحاق أضرار جسيمة بالممتلكات العامة"، بحسب ما جاء في القرار.

وكان الحزب الذي تترأسه بروين ابراهيم، قد تقدم رسمياً بطلب الموافقة على وقفة اعتصامية لمطالبة الحكومة بالاستقالة لثبوت عدم قدرتها على معالجة أي من الملفات المعيشية الخاصة بحياة المواطن.

اقتصاد - أحد مشاريع "زمان الوصل"
(47)    هل أعجبتك المقالة (55)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي