أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

السويداء.. اختطاف شاب من ريف دمشق وخاطفوه يطالبون بفدية

بدوي

عادت محافظة السويداء لتشهد من جديد حالات خطف من أجل الفدية وهي الظاهرة التي اختفت بعد الانتفاضة الأهلية في تموز الماضي وأدت إلى اعتقال وقتل العديد من رموز العصابات التي دأبت على الخطف بهدف ابتزاز عائلات المدنيين في المحافظة .

وآخر هذه الحالات الشاب أحمد هيثم بدوي، من أهالي حلب، والمقيم مع عائلته في ريف دمشق، الذي اختفى يوم الأربعاء من الأسبوع الماضي، بعد توجهه من جرمانا إلى السويداء، بسيارة أجرة يعمل عليها.

وبعد وصوله إلى المحافظة، انقطع الاتصال معه، وخرج هاتفه عن التغطية، كما أفاد موقع السويداء 24، وأضاف أن الجهة الخاطفة تواصلت بعد أيام من اختفاء الشاب أحمد مع عائلته، عبر تطبيق الواتساب الخاص بجواله وكانت رسائل الخاطفين مقتضبة، تطلب فدية مالية لا يمكن للعائلة تأمينها، وتهدد بإيذاء المخطوف في حال لم تُدفع الفدية، بحسب ما ذكر أحد أقاربه، في اتصال مع السويداء 24.

وأكد المصدر، تقديم بلاغ للجهات الأمنية، عن اختطاف أحمد، وأشار إلى أن عائلته ناشدت أهل العقل والحكمة، وجميع الفعاليات الاجتماعية في محافظة السويداء، للبحث عنه وتخليصه.

وانتشر تسجيل صوتي مؤثر لوالدة المخطوف، عبر شبكة الراصد، تستغيث فيه بحرقة ولوعة، وتطالب بإطلاق سراح ابنها الذي قالت إنه جاء إلى السويداء بطلب، واختُطف مع سيارته.

استدراج وخطف
وتنشط عصابات إجرامية منذ عدة سنوات، تستهدف المدنيين في عمليات خطف بعد استدراجهم بأساليب مختلفة، وأدت ممارسات تلك العصابات، لانتفاضة شعبية في الصيف الماضي، تمكّنت خلالها فصائل محلية وأهلية من اجتثاث أخطرها وهي عصابة "رامي مزهر" و"رامي فلحوط".

وخلال العام 2022، تعرض 298 شخصا للخطف بينهم 18 سيدة، و59 طفلا.

وبحسب المرصد السوري لحقوق الإنسان بلغت حالات الخطف في مناطق نفوذ النظام السوري 93 حالة اختطاف، وتركزت الحالات في حمص، حيث تعرض 62 شخصا للاختطاف بينهم 18 طفلا، و10 سيدات، تليها السويداء حيث اخطفت 22 شخصا بينهم طفلين، واختطف 6 أشخاص في درعا بينهم طفل، وفي حلب سجلت حالة اختطاف واحدة لطفل، وحالة اختطاف واحدة في كل من دمشق والحسكة.

وقال المرصد إن أرقام الاعتقالات والخطف في سوريا قد تكون أكبر مما تم رصده، خاصة في ظل "وجود حالات لم يتم توثيقها بسبب تكتم الأهالي في غالبية الأحيان".

فارس الرفاعي - زمان الوصل
(106)    هل أعجبتك المقالة (53)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي