أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

ألمانيا توقف عملية غسيل أموال ضخمة بعملات رقمية

أرشيف

قال محققون ألمان إنهم أوقفوا عملية غسيل أموال ضخمة عبر الإنترنت، يوم أمس الأربعاء، وصادروا بنية تحتية من خوادم لمنصة إلكترونية تتخذ من ألمانيا مقرا، كانت تتعامل في عملات رقمية غير مشروعة.

وأفاد مكتب الشرطة الجنائية الفيدرالي الألماني وممثلو الادعاء في فرانكفورت بأنه جرى تأمين ما قيمته نحو أربعة وأربعين مليون يورو (47 مليون دولار) من عملة "بيتكوين"، إضافة إلى ما يقارب سبعة تيرابايت من البيانات، لدى إغلاق المحققين للمنصة الإلكترونية المعروفة باسم "تشيب ميكسر".

وأضاف ممثلو الادعاء أنهم عملوا عن كثب مع السلطات الأمريكية ووكالة تطبيق القانون الأوروبية "يوروبول". منصة "تشيب ميكسر" كانت نشطة على الشبكة المظلمة (دارك نت)- جزء من الإنترنت يمكن الوصول إليه فقط من خلال أدوات متخصصة توفر مزيدا من إخفاء الهوية.

وقال المحققون الألمان إنها-المنصة- كانت تعرض خدماتها منذ منتصف عام 2017 وقبلت التعامل بالعملات المشفرة- بيتكوين في أغلب الحالات- الناتجة من نشاطات إجرامية في الأساس، حيث تخلطها بأصول أخرى لإخفاء أصلها.

وأضاف المحققون أن العملات المشفرة التي دفعت تم تقسيمها إلى مبالغ صغيرة تعرف باسم "الرقائق" وتم مزج "رقائق" المستخدمين معا لإخفاء مصدر الأموال.

وأوضح المحققون أن المنصة "تشيب ميكسر" كانت قد وعدت مستخدميها بإخفاء هوياتهم بشكل تماما. تشير التقديرات إلى أن المنصة قد غسلت ما مجموعه حوالي 154 ألف بيتكوين، أو ما قيمته 2.8 مليار يورو. ويعتقد أن قدرا كبيرا من تلك النقود جاء من أسواق الشبكة المظلمة، وعملات مشفرة تم الحصول عليها عن طريق الاحتيال، ومجموعات القرصنة التي تنشط في جرائم طلب الفدية وغيرها من الجرائم. وقال محققون ألمان إن مكتب التحقيقات الفيدرالي يبحث عن المشتبه به الرئيسي الذي لم يتوصلوا إلى هويته بعد.

أ.ب
(63)    هل أعجبتك المقالة (65)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي