أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

ناج من زلزال سوريا يتحدث عن معجزة أنقذته وعائلته من الموت تحت الأنقاض

علاء السبع

تحدث الناجي من زلزال سوريا "علاء تاج الدين السبع" عن معجزة إلهية أنقذته وعائلته من الموت تحت أنقاض منزله المدمر بفعل الزلزال يوم السادس من شباط الماضي.

وأكّد "علاء السبع" وهو مهجّر من مدينة كفرنبل أن الله هيأ له طاقة ليتمكن من خلالها من إنقاذ طفلته ذات الـ7 أشهر وباقي أولاده وزوجته من تحت الأنقاض.

وقال "السبع" في حديث خاص لصحيفة "زمان الوصل" إن المنزل الذي يقطنه في الطابق الخامس انهار به وبزوجته وأولاده وسقط إلى الأسفل، بينما كانت الطفلة تبتسم بوجه والديها وهي تسقط من خامس طابق، وهي بصحة جيدة.

وأضاف "السبع" أنه وبعد أن تدمّرت البناية وسقطوا جميعاً من الطابق الخامس بفعل الزلزال المدمر، أذهلته قدرة الله، حيث فتحت له طاقة وكأنها وجدت خصيصاً ليتنفس منها، ويستخرج من خلالها أولاده وزوجته، ولينجوا بحياتهم.


وأشار "علاء السبع" إلى أنه لم يصدق أنه نجا مع زوجته من قوة الزلزال، بالرغم من أنه كان يقف بين الناس الذين خرجوا من بيوتهم، ومنهم الكثير من قضى تحت الأنقاض.

ولفت الناجي وعائلته من تحت الأنقاض أن الله كتب لهم عمراً جديداً بعد أن ماتوا رعباً وهم ينزلون من خامس طابق بالبناية التي يسكنوها.

كما اعتبر "السبع" أن ما حصل معه ومع طفلته الصغيرة بعد أن سقطت من الطابق الخامس موعظة من الله، حيث كانت الطفلة تضحك بوجه والديها قبل أن تفقد وعيها، لتحاول الأم إيقاظها وإرجاعها لوعيها، قبل أن يقوم الأب بإخراج الطفلة ثم باقي أولاده وزوجته، ليفاجأ بحجم الدمار الذي سببه الزلزال في ذلك الفجر.

وتسبب الزلزال المدمر الذي ضرب ولايات جنوب تركيا ومناطق شمالي سوريا بمقتل أكثر من 50 ألف شخص في كلا البلدين، بالإضافة لجرح وعطب المئات الذين ما زال أغلبهم يتلقون العلاج في مختلف المشافي التركية.

زمان الوصل
(128)    هل أعجبتك المقالة (71)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي