أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

حماية المستهلك تحمّل النظام مسؤولية ارتفاع الأسعار في الأسواق

اتهم رئيس جمعية حماية المستهلك التابع للنظام، عبد العزيز المعقالي، الحكومة، بأنها شريك في ارتفاع أسعار السلع والمواد الغذائية والاستهلاكية، قائلاً: "ماذا يفعل أصحاب المحال عندما تفرض عليهم ضرائب بالملايين؟". وتابع: "بالتأكيد سيكون رفع الأسعار هو المنقذ لهم والمستهلك هو المتضرر أولاً وأخيراً".

وأضاف في تصريحات لجريدة "الوطن" الموالية للنظام، أنه يجب على الحكومة وضع خطة استراتيجية لضبط الأسعار، من خلال تأمين مستلزمات الإنتاج وصولاً إلى ضبط الأسعار المتفاوتة بين سوق الهال والمحال التجارية وغيرها، موضحاً أن الفرق بالأسعار كان يختلف من شارع إلى آخر ومن حي إلى آخر، أما اليوم فالأسعار تختلف بالشارع نفسه بين محل وآخر.

وطالب المعقالي أصحاب القرار باتخاذ إجراءات إسعافية والاستعانة بخبراء الاقتصاد وعدم الاعتماد على القرارات الموجودة لديهم، مبيناً أن الخطاب الاقتصادي اليوم خشبي والحلول القسرية لن تجدي.

وقال المعقالي إن المشكلة الحقيقية التي يجب حلها، هي الضرائب والرسوم التي تعتبر سبباً في ارتفاع الأسعار حتى باتت أسعار التكلفة الداخلية للسلع تضاهي أسعار السلع المستوردة الأمر الذي يزيد الأعباء على المواطن.

اقتصاد - أحد مشاريع "زمان الوصل"
(16)    هل أعجبتك المقالة (4)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي