أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

محتجو السويداء يقتحمون مبنى السرايا الحكومي ويمزقون صور الأسد

تمكن المحتجون من اقتحام مبنى السرايا - نشطاء

تصاعدت الأحداث في مدينة السويداء خلال الساعات القليلة الماضية، حيث تمكن المحتجون من اقتحام مبنى السرايا الحكومي وتمزيق صور بشار الأسد ووالده حافظ الأسد، بعد إحراق مصفحة عسكرية كانت على باب المبنى.

وأكد مراسل "زمان الوصل" أن المحتجين طالبوا في هتافاتهم قبل اقتحام السرايا بإسقاط نظام الأسد، مرددين شعار الثورة السورية "الشعب يريد إسقاط النظام"، مشيرا إلى أن قوات الأسد قامت بإطلاق النار لدفع المحتجين على مغادرة المنطقة.

وكان مئات المحتجين توافدوا صباح الأحد إلى ساحة "المشنقة" وسط مدينة السويداء، للمشاركة بالمظاهرات المناهضة لسياسيات نظام الأسد، ومنها توجهوا إلى ساحة "السير" حيث السرايا الحكومية.

وندد المتظاهرون بسياسات النظام الإجرامية بحق السوريين، مؤكدين أن سياساته كانت السبب في تدمير سوريا وتهجير نصف شعبها، مشددين في الوقت ذاته على استمرار التظاهر حتى تنفيذ جميع المطالب.

وكان ناشطون دعوا خلال الأيام الماضية، لعودة المظاهرات بعد فشل نظام الأسد في توفير أدنى مطالب الحياة في سوريا، مشددين على حق الشعب السوري بالتظاهر والمطالبة بحقوقه المشروعة.

زمان الوصل
(67)    هل أعجبتك المقالة (12)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي