أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

منذ أكثر من شهر لم تصل أي ناقلة نفط إلى سوريا

كشفت مصادر في وزارة النفط التابعة للنظام أن توريدات النفط من إيران متوقفة منذ نحو شهر، وذلك بسبب الظروف الطبيعية في البحار مع اقتراب فصل الشتاء، والتي تعيق تحميل البواخر بحسب قولها، لكنها أكدت أن هناك ناقلة قادمة إلى سوريا سوف تصل في غضون أيام، وبالتالي سيكون لها تأثير إيجابي في وضع الطاقة في البلد.

وتحدثت المصادر ذاتها وفقاً لموقع "أثر برس" الموالي للنظام، عن انخفاض توريدات الغاز الداخلية جراء خروج معمل غاز الجبسة عن العمل منذ نحو 20 يوماً، وهو ما أدى إلى خروج قرابة 1.4 مليون متر مكعب يومياً من احتياجات السوق المحلية للطاقة.

وكان موقع "اقتصاد" قد أشار في وقت سابق، ووفقاً لرصد قام به على مواقع النظام التي كانت تنقل أخبار وصول ناقلات النفط الإيرانية إلى سوريا بشكل مستمر، أشار إلى أن التوريدات متوقفة منذ منتصف شهر أيلول الماضي، فيما أكدت مصادر إعلامية مقربة من النظام، في تصريح خاص لموقعنا، أن الخبر الذي أعلنته صحيفة "الوطن" الموالية، عن عزم إيران زيادة واردات النفط إلى سوريا، لتصبح 3 ملايين برميل في الشهر بدلاً من مليونين، غير دقيق على الإطلاق، ولم تؤكده وزارة النفط.

اقتصاد
(57)    هل أعجبتك المقالة (80)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي