أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

روسيا تبسط يدها على آثار تدمر تحت مزاعم الترميم

أعلنت وسائل إعلام موالية أن نظام الأسد وروسيا وقعا اليوم الأربعاء، ما أسمتها بـ"اتفاقية ترميم قوس النصر في مدينة تدمر بريف حمص.

وذكرت وكالة النظام (سانا)، أنه "جرى اليوم الأربعاء توقيع اتفاقية لترميم قوس النصر في تدمر بين الأمانة السورية للتنمية ووزارة الثقافة السورية ومعهد تاريخ الثقافة المادية في الأكاديمية الروسية للعلوم ويأتي ذلك ضمن أعمال الاجتماع الخامس السوري الروسي المشترك لمتابعة المؤتمر الدولي حول عودة اللاجئين والمهجرين السوريين."

وكان نظام الأسد وروسيا وقعا اتفاقية سابقة لترميم القوس خلال فعاليات معرض إكسبو 2020 دبي، وأصدرا بيانا جاء فيه: "سيقوم بها خبراء روس من مركز إنقاذ الآثار لدى معهد تاريخ الثقافة المادية في أكاديمية العلوم الروسية، بترميم القوس، ومن المقرر أن يتم إنجاز المشروع تحت رعاية الجمعية الجغرافية الروسية بمشاركة وزارة الدفاع الروسية".

بدورها قالت رئيسة المركز الروسي لإنقاذ الآثار ناتاليا سولوفيوفا، إن "الخبراء الروس وزملاءهم السوريين قد حددوا جدول الأعمال ونوعية المعدات التقنية المطلوبة، وأن الأعمال قد تستغرق ثلاث سنوات".

زمان الوصل
(70)    هل أعجبتك المقالة (44)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي