أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

الائتلاف يطالب المجتمع الدولي بردع روسيا ويحذر من خطرها على ملايين السوريين

قصف مخيمات النازحين في ريف إدلب - جيتي

أكد الائتلاف الوطني السوري أن نظام الأسد وروسيا يستمران في سياستهما الإرهابية تجاه المناطق المحررة في سوريا، حيث كثفت الطائرات الروسية من قصفها أمس الأحد، لريف حلب، مستهدفة مناطق مدنية وعسكرية، ما أدى لسقوط قتلى وإصابة مدنيين، كما قصفت مدفعيات نظام الأسد بكثافة مناطق مدنية في ريف إدلب.

وقال الائتلاف في بيان له إن استمرار تجاهل المأساة السورية من قبل المجتمع الدولي يزيد الوضع سوءاً، ويعزز الخطر الذي يتعرض له ملايين السوريين بسبب استمرار القصف والعدوان من قبل نظام الأسد وحلفائه.

ونبه إلى أن تعامل المنظومة الإجرامية (نظام الأسد، روسيا، إيران) تجاه المدنيين بات معروفاً بعد آلاف الجرائم التي ارتكبوها في سوريا خلال أحد عشر سنة.

وطالب الائتلاف المجتمع الدولي بإيجاد آلية فعالة تحافظ على أرواح المدنيين في سوريا، عن طريق ردع روسيا وقواتها، والدفع بعملية الانتقال السياسي بما يضمن إنهاء المعاناة الإنسانية وخلاص السوريين من نظام الأسد.

زمان الوصل
(95)    هل أعجبتك المقالة (54)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي