أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

صاعقة رعدية تودي بحياة 3 سوريين في بلغاريا

أثناء اختبائهم تحت شجرة في أحد المنتزهات

أفادت وسائل إعلام بلغارية أن ثلاثة سوريين توفوا في العاصمة صوفيا بعد إصابتهم بصعقة برق أثناء اختبائهم تحت شجرة في أحد المنتزهات.

وبحسب الإذاعة الوطنية البلغارية BNR وقع الحادث في حديقة كنيسة القديس نيكولاس الواقعة بين شارعي Pirotska وOpalchenska  أمس الثلاثاء خلال العاصفة القوية التي اندلعت قرابة الساعة السادسة مساء فوق العاصمة، مصحوبة بعواصف رعدية قوية، واستقبلت خدمة الطوارئ الإشارة حول الأشخاص الذين ضربهم البرق في الساعة 6:18 مساءً، وتم إرسال ثلاث سيارات إسعاف إلى مكان الحادث في الساعة 6:24 مساءً.

وتوفي الأشخاص الثلاثة المصابين بالصواعق على الفور، وتم نقل الرابع إلى "بيروجوف" في حالة خطيرة، ويقوم فريق من المتخصصين بفحصه وستقدم المنشأة الطبية مزيدًا من المعلومات صباح الأربعاء.

وبحسب معلومات غير رسمية من الشرطة، فإن  الأشخاص الأربعة الذين تتراوح أعمارهم بين 20 و30 عاما كانوا يقفون تحت شجرة مع أمتعتهم عندما ضربهم البرق، وقامت الشرطة بتطويق منطقة منتزه سانت نيكولاس صوفيا. وواصلت التحقيق في الحادثة.

ووفق بيان أصدرته "خدمة الأرصاد الجوية" فإن العاصفة المصحوبة ببرَد ورعد شديدين، تسببت بانقطاع التيار الكهربائي، وسيول غمرت الطوابق السفلية والممرات تحت الأرض.

وقالت Hristomir Ivanov خبيرة "البرق والحماية" من غرفة المهندسين لـ BNR إن الحديقة التي شهدت مصرع الشبان الثلاثة غير محمية بما في الكفاية بقضبان امتصاص الصواعق، ويقول الخبراء ان احتمالية التعرض لضربة صاعقة هي واحد من مليون، وان الأشجار ليست أماكن آمنة للاحتماء من الصواعق.

فارس الرفاعي - زمان الوصل
(14)    هل أعجبتك المقالة (14)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي