أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

حادثة مأساوية.. وفاة طفلين غرقاً في بحيرة "ميدانكي" بريف حلب

ارتفعت حصيلة ضحايا الغرق إلى 48 حالة منذ بداية العام - الدفاع المدني

توفي طفلان من نفس العائلة، يوم الجمعة، نتيجة غرقهما في بحيرة "ميدانكي" القريبة من مدينة "عفرين" بريف حلب، شمال سوريا، ليرتفع عدد المتوفين غرقاً في مناطق سيطرة المعارضة السورية، شمال غربي سوريا إلى نحو 50 حالة منذ بداية العام الجاري 2022.

وقالت مصادر محلية لـ"زمان الوصل"، إن الطفلة "رهف عبد القادر الصالح" (13عاماً) توفيت غرقاً في مياه بحيرة "ميدانكي" بريف منطقة "عفرين"، وحاول ابن عمها "حسين حسن الصالح" (14 عاماً) إنقاذها لكن غرق أيضاً في نفس المكان، حيث عملت فرق "الدفاع المدني السوري" (الخوذ البيضاء) على انتشال جثتي الطفلين ونقلهما إلى مستشفى "عفرين" لتسليمهما إلى ذويهما.

وأكدت "الخوذ البيضاء"، أن حصيلة ضحايا الغرق في شمال غربي سوريا ارتفعت إلى 48 حالة منذ بداية العام الحالي، وأوصت بضرورة عدم محاولة إنقاذ أي غريق مهما كانت صلة القرابة وطلب المساعدة وتأمين وسائل الأمان في حال وجود شخص متمرس على الإنقاذ، إضافة لإبلاغ فرقنا بأسرع ما يمكن.

وأشارت "الخوذ البيضاء"، إلى أن فرقها انتشلت الجمعة، جثة طفل (3 سنوات)، فُقِد منذ 9 أيام، وأبلغ عن وجود جثته في بئر داخل حديقة المنزل الذي يقطن فيه، في مزارع "قديران" في منطقة "الباب" شرقي محافظة حلب.

زمان الوصل
(15)    هل أعجبتك المقالة (16)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي