أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

الذهب مستقر في دمشق رغم تراجع السعر العالمي

أبقت جمعية الصاغة في دمشق، تسعيرة الذهب الرسمية، مستقرة، يوم الخميس، وذلك لليوم الثالث على التوالي.

وأبقت الجمعية السعر الرسمي مستقراً، رغم تراجع السعر العالمي للأونصة، مما يؤشر إلى تراجع في سعر صرف الليرة السورية.

وحسب الجمعية، بقي غرام الـ 21 ذهب، بـ 214500 ليرة شراءً، 215000 ليرة مبيعاً.

كما بقي غرام الـ 18 ذهب، بـ 183786 ليرة شراءً، 184286 ليرة مبيعاً.

وبالاستناد إلى سعر الأونصة العالمي، صباح الخميس، تكون الجمعية قد احتسبت الدولار بنحو 4484 ليرة سورية.

وتبقى التسعيرة الرسمية الصادرة يوم الخميس، سارية حتى صباح السبت.

ويحصل باعة الذهب في مناطق سيطرة النظام على أجرة صياغة يتفاوضون حول قيمتها مع الزبائن، بصورة تضمن لهم تحصيل سعر يتناسب مع سعر الصرف المحلي للدولار، نظراً لأن التسعيرة الرسمية، في معظم الأحيان، لا تكون واقعية.

اقتصاد - أحد مشاريع "زمان الوصل"
(46)    هل أعجبتك المقالة (56)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي