أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

اشتباكات بين ميليشيات النظام توقع قتلى وجرحى جنوبي دمشق

أفادت مصادر محلية بحدوث اشتباكات بين دورية تابعة لفرع "مكافحة الإرهاب"، ومجموعة تتبع لإحدى الميليشيات المحلية العاملة في "التعفيش"، ليل الاثنين، على أطراف بلدة "يلدا" جنوبي العاصمة دمشق.

وقال موقع "صوت العاصمة" إن الاشتباكات بدأت قرابة الساعة الثالثة فجراً، أثناء محاولة دوريات "مكافحة الإرهاب" اقتحام مزرعة تتمركز فيها عصابة "تعفيش" على أطراف حي "الزين" في البلدة، مشيرا إلى أن قوة "مكافحة الإرهاب" استقدمت تعزيزات من "فرع فلسطين" أثناء عملية الاقتحام ودخلت المنطقة عبر ناقلة جند مصفحة من جهة "شارع الثلاثين".

وأضاف أن المجموعة المتمركزة داخل المزرعة حاولت مقاومة الدوريات، فدارت اشتباكات استمرت لأكثر من ساعة، استخدم فيها الأسلحة الخفيفة والمتوسطة، مؤكّداً أنها أسفرت عن مقتل اثنين من عناصر "عصابة التعفيش".

وأكد الموقع أن ميليشيا "مكافحة الإرهاب" اقتحمت المزرعة فجر الاثنين، وألقت القبض على 8 من أفراد عصابة التعفيش، تبيّن أنهم يتبعون لميليشيا محلية رديفة للفرقة الرابعة، إلى جانب 6 عمال مدنيين كانوا برفقتهم.

وأوضح أنها عثرت على عدّة كيلوغرامات من مادة "الحشيش"، وكميات من "الحبوب المخدرة" المغلّفة والمعدّة للتوزيع، إضافة لثلاث دراجات نارية مسروقة، وأثاث منزلي “معفش” من منازل المنطقة.

وشدد الموقع على أن ميليشيا "الرابعة" تستخدم المزرعة المستهدفة كمستودع لتخزين المسروقات، ومركز لتشغيل "المدنيين" في جمع الحديد والنحاس، قبل نقلها إلى خارج المنطقة.

زمان الوصل - رصد
(52)    هل أعجبتك المقالة (47)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي