أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

"قسد" تقتل مدنياً في حلب.. والنظام يُصيب مزارعين في إدلب

مقاتل من "قسد" في ريف الحسكة - أرشيف

قضى مدني اليوم الخميس، إثر استهداف "قوات سوريا الديمقراطية" (قسد) بصاروخ موجه محيط مدينة "مارع" بريف حلب الشمالي.

وقالت مصادر محلية لـ"زمان الوصل"، إن الشاب "محمد ضياء ناصر" قضى ظهر اليوم الخميس، إثر استهداف قوات "قسد" بصاروخ موجه من نوع "كورنيت" سيارة مدنية على أطراف مدينة "مارع" الواقعة ضمن ما يُعرف بمنطقة "درع الفرات".

وأوضحت المصادر أن قذائف مدفعية مصدرها قوات "قسد" سقط في محيط مدينة "مارع" بريف حلب، وسط تخوف لدى الأهالي من ارتكاب مجازر بحقهم جراء القصف المتواصل.

في غضون ذلك، أُصيب مدنيان يعملان بقطاف التين بجروح جراء قصف مدفعي لقوات النظام وروسيا استهدف مزرعة بالقرب من قرية "كدورة" جنوبي إدلب.

وقالت منظمة "الدفاع المدني السوري" (الخوذ البيضاء)، إن "هجمات مستمرة لقوات النظام وروسيا، تهدد حياة المدنيين في مناطق بريف إدلب الجنوبي وحلب الغربي وسهل الغاب، وتمنعهم من العمل في مزارعهم ومن جني المحاصيل الزراعية، وتفرض واقع من عدم الاستقرار يمنع آلاف المهجرين من العودة لمنازلهم".

كما قصف قوات النظام والميليشيات الإيرانية بالمدفعية الثقيلة والصواريخ قرية "قليدين" في منطقة سهل الغاب بريف حماة الشمالي الغربي، وقرى "الفطيرة، وسفوهن، وفليفل، وكفر عويد" في منطقة جبل الزاوية بريف إدلب الجنوبي، بالتزامن مع تحليق مكثف لطائرات الاستطلاع الروسية في سماء المنطقة.

زمان الوصل
(23)    هل أعجبتك المقالة (28)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي