أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

"إسرائيل" تقصف مواقع عسكرية تابعة للنظام و"حزب الله" في القنيطرة

أرشيف

جدد جيش الاحتلال الإسرائيلي، أمس الجمعة، قصفه لمواقع عسكرية تابعة لنظام الأسد وميليشيا "حزب الله" اللبناني، في القنيطرة جنوبي سوريا، متوعدا في الوقت ذاته قادة جيش النظام في المنطقة من مغبة الاستمرار في التعامل مع "حزب الله".

وقال مراسل "زمان الوصل" إن الدبابات الإسرائيلية قصفت موقعا تابعا لميليشيا "حزب الله" على أطراف بلدة "الحميدية" بالقنيطرة، مؤكدا أن القصف أوقع جرحى من عناصر الميليشيا، نقلوا إلى مستشفى "ممدوح أباظة" لتلقي العلاج.

وذكرت إذاعة "الجيش الإسرائيلي" أن القصف استهدف "كاميرات ومنصات مراقبة زرعها حزب الله في المنطقة".

وبعد القصف بساعات قامت طائرة إسرائيلية بإلقاء مناشير فوق المنطقة، متوعدة قادة النظام في حال استمرار تعاونهم مع الميليشيا اللبنانية.

وقال الجيش الإسرائيلي في المنشورات: "إلى اللواء إبراهيم خليفة واللواء علي محمود إن استمرار نقل الاستخبارات لحزب الله بشكل دائم يدل على خضوعكم لدعم حزب الله على حساب الجيش السوري عناصره"، مضيفا: "كل تدخل لحزب الله بشكل مباشر وغير مباشر يسبب بأخذ خطوات قاسية".

من جهتها وسائل إعلام النظام أكدت أن القصف هو التاسع عشر على سوريا، والثاني على القنيطرة خلال شهرين، وذلك بعد استهداف موقع في منطقة "حضر" بريف القنيطرة الشمالي، دون أن تنقل أي ردة فعل عن النظام الذي اعتاد على السكوت عن الانتهاكات الإسرائيلية.

زمان الوصل
(26)    هل أعجبتك المقالة (24)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي