أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

آلاف المتظاهرين في المحرر يرفضون "الصلح" مع النظام ويؤكدون على ثوابت الثورة

جدد المتظاهرون مطالبهم بالتأكيد على ثوابت الثورة - نشطاء

شهدت معظم مدن وبلدات الشمال السوري المحرر اليوم الجمعة مظاهرات حاشدة وغاضبة تعبر عن رفضها للمصالحة مع نظام الأسد وتؤكد على ثوابت الثورة السورية التي خرج الشعب السوري من أجلها.

وأكد مراسل "زمان الوصل"، أن آلاف المتظاهرين خرجوا بمظاهرات حاشدة تحت مُسمى"لن نصالح" في كلٍ من مدن وبلدات "اعزاز، ومارع، والباب، وجرابلس، وعفرين، واخترين، والراعي، وبزاعة" بريف حلب الشمالي، وفي "دارة عزة، والأتارب" بريف حلب الغربي، وفي "سلوك، وتل أبيض" بريف الرقة الشمالي، وفي "رأس العين" بريف الحسكة الشمالي، وفي "حارم، وسرمدا، وكللي، وجسر الشغور، والدانا، وحزانو، ومخيمات تل الكرامة، والمسطومة، وإدلب، وترمانين، وكفر كرمين، وسلقين، وكفر تخاريم، ومعرة مصرين، وجبل الزاوية" بأرياف إدلب الجنوبية والشمالية والغربية، رداً على تصريحات وزير الخارجية التركية مولود جاويش أوغلو أمس الخميس حيال السعي للمصالحة بين النظام والمعارضة السورية.

وجدد المتظاهرون خلال التظاهرات مطالبهم بالتأكيد على ثوابت الثورة السورية وإسقاط النظام على رأس تلك الثوابت، ومحاسبة رأس النظام بشار الأسد ورموز نظامه المجرمين، وتحقيق العدالة للسوريين.

كما وجه نشطاء سوريون عاملون في الشمال السوري المحرر، دعوات للتظاهر أيضاً مساء الجمعة في عدة مدن وبلدات في أرياف حلب وإدلب، وذلك رفضاً للمصالحة مع النظام وتأكيداً على مطالب الثورة السورية المُحقة والمشروعة.

زمان الوصل
(30)    هل أعجبتك المقالة (26)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي