أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

تدريبٌ عسكريٌّ عربيّ ... عمر حمش

جاءت حطينُ هادرةً، تُشهرُ الدروعَ، وتقفُ أمامَ اليرموكِ صلبةً مثل جدار!
فتصايحت اليرموكُ عاريةً:
- فلسطين عربية!
فتقافزت هراواتُ حطينَ تشرخُ الرؤوسِ، وتحطُمُ العظام؛ فاستماتت جندُ اليرموكِ؛ وهي ترددُ الهتاف:
- فلسطين عربية!
فنشطت فيهم حطينُ؛ ثمَّ استزادت في اهتياج؛ فناحتِ اليرموكُ؛ وظلتْ منكوبةً تنوح؛ إلى أن مطَّ القائدُ أمرَهُ صارما:
- كتيبة.. تغيير!
لحظتها قامتِ اليرموكُ من دمائها كسيحةَ؛ تتسلّمُ عدةَ الانتقام!
هتفت حطينُ راجفةً:
- فلسطين عربية!
وتحت الهراواتِ أخذت تَعوِِلُ، وهي تحومُ مستجدية!

(8)    هل أعجبتك المقالة (7)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي