أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

أوكرانيا: تصدير الحبوب عبر الموانئ لن يكون سهلا بعد قصف أوديسا

أعلن مستشار اقتصادي للرئيس الأوكراني، الأحد، أن الضربة الروسية لميناء أوديسا تظهر أن تصدير الحبوب عبر الموانئ لن يكون سهلا.

والسبت، أعلن مسؤول أوكراني، أن صواريخ روسية ضربت البنية التحتية لميناء أوديسا الأوكراني، غداة توقيع موسكو وكييف اتفاقا في إسطنبول لاستئناف صادرات الحبوب الأوكرانية عبر البحر الأسود.

وقال أوليه أوستينكو، المستشار الاقتصادي للرئيس فولوديمير زيلينسكي، إن أوكرانيا يمكنها تصدير 60 مليون طن من الحبوب فيما بين ثمانية وتسعة أشهر إذا لم تكن الموانئ فيها محاصرة لكن الضربة الروسية لميناء أوديسا تظهر أن الأمر لن يكون بهذه السهولة بالتأكيد.

وأضاف أن أوكرانيا يمكنها أن تحقق إيرادات تبلغ عشرة مليارات دولار من بيع 20 مليون طن من الحبوب مخزنة بالصوامع و40 مليون طن من محصولها الجديد.

وتابع أن إجمالي المحصول 60 مليون طن منها 20 مليون طن للاستهلاك المحلي.

وتابع: "لو لم تكن الموانئ محاصرة وقلنا إننا نحتاج لنقل 60 مليون طن من الحبوب... لنقلنا 60 مليون طن من الحبوب خلال ما بين ثمانية وتسعة أشهر".

وأقرت الخارجية الروسية، اليوم، استهداف أحد مواقع البنية التحتية العسكرية لميناء أوديسا وتدميرها.

والجمعة، جرت في إسطنبول مراسم توقيع "وثيقة مبادرة الشحن الآمن للحبوب والمواد الغذائية من الموانئ الأوكرانية"، برعاية الرئيس التركي رجب طيب أردوغان.

وحضر مراسم التوقيع عن الجانب التركي وزير الخارجية مولود تشاووش أوغلو، ورئيس دائرة الاتصال بالرئاسة فخر الدين ألطون، ومتحدث الرئاسة إبراهيم قالن، ورئيس الوفد التركي في الجمعية البرلمانية لحلف شمال الأطلسي "ناتو" عثمان أشكين باك، وعدد من ممثلي البلدان الأخرى المعنية.

ويضمن الاتفاق تأمين صادرات الحبوب العالقة في الموانئ الأوكرانية على البحر الأسود (شرق أوروبا) إلى العالم.

وتعاني الكثير من بلدان العالم أزمة حبوب نتيجة عدم تمكن سفن الشحن من مغادرة الموانئ الأوكرانية بسبب الحرب المندلعة منذ 24 فبراير/ شباط الماضي.

الأناضول
(57)    هل أعجبتك المقالة (19)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي