أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

ثالث طفل سوري ضحية "رصاص الفرح" في لبنان

في أقل من 24 ساعة؛ أصيب ثالث طفل سوري في لبنان برصاص طائش مصدره رشقات نارية أطلقها أهالي طلاب نجحوا في الشهادة المتوسطة اللبنانية.

حيث أصيب قبل قليل الطفل "ل.ح" بطلقة  في رأسه نقل على أثرها  إلى مستشفى طرابلس، وحالته حرجة.

وقتل أمس الأول الطفل خالد الحمد في مجدل عنجر وأصيب آخر بوادي خالد بنفس رصاص الاحتفال الذي أطلقه الأهالي بمناسبة نجاح أبنائهم.

زمان الوصل
(19)    هل أعجبتك المقالة (25)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي