أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

رصاص النجاح بالشهادة المتوسطة يودي بحياة طفل سوري ويجرح آخر في لبنان

الطفل الضحية "خالد"

قتل طفل سوري وأصيب آخر بجروح بالغة على خلفية تعرضهما لرشقات من الرصاص الطائش الذي أطلقه لبنانيون عند منتصف ليلة اليوم الجمعة إبتهاجا بنجاح أولادهم في الشهادة المتوسطة.

وأكد مراسل "زمان الوصل" وفاة الطفل السوري "خالد محمد الحمد" المقيم في مخيم للاجئين السوريين بمجدل عنجر التابعة لقضاء زحلة في محافظة البقاع.

وقال المراسل أن الطفل الضحية البالغ من العمر11عاما قد أصيب بعدة طلقات طائشة في رقبته، مماتسبب بوفاته على الفور، وتم نقل جثته لمشفى البقاع لمعاينتها من قبل الطبيب الشرعي لكشف ملابسات الوفاة.

وأضاف أن طفلا سوريا من "آل عبيد" يقيم في بلدة الرامة في وادي خالد العكارية قد تعرض لإصابة مباشرة بطلق ناري في الرأس. وقال والده في رسالة صوتية أن رصاص الإبتهاج بصدور نتائج الشهادة المتوسطة قد تسبب بإصابة ولده إصابة خطيرة وتم نقله إلى المشفى.

زمان الوصل
(209)    هل أعجبتك المقالة (97)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي