أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

مصر.. مقتل امرأة رومانية في هجوم قرش للمرة الثانية خلال أيام

صورة تعبيرية - أرشيف

قالت وزارة الخارجية الرومانية يوم الأحد ، مقتل سائحة رومانية في هجوم لسمكة قرش أثناء قضائها عطلة في مصر، وهي ثاني ضحية لهجوم سمكة قرش هناك خلال ايام.

اذ توفيت امرأة نمساوية ( 68 عاما) يوم الجمعة، بعدما فقدت ذراعا وساقا في هجوم لسمكة قرش في البحر الأحمر بالقرب من منتجع الغردقة.

وأوردت وسائل إعلام محلية مصرية على نطاق واسع وفاة امرأة ثانية في هجوم سمكة قرش يوم الأحد.

وأعلنت الخارجية الرومانية أنها تعكف على تحديد هوية الضحية وإخطار الأسرة واعادة جثتها إلى الوطن.

يوم السبت أغلقت السلطات المصرية جزءا من ساحل البحر الأحمر بعد وفاة المرأة النمساوية.

كما حظرت الأنشطة كالمائية الغوص وركوب الأمواج وغيرها. كما حظر ابحار قوارب الصيد من المياه قبالة الغردقة.

تم تداول مقطع مسجل مصور على الإنترنت زعم أنه يظهر الهجوم الذي أودى بحياة المرأة النمساوية بالقرب من الشاطئ نسبيا، كما شوهد من رصيف قريب.

تعد هجمات أسماك القرش نادرة نسبيا في ساحل البحر الأحمر في مصر في السنوات الأخيرة.

الا انه في 2020 ، فقد صبي أوكراني ذراعه، وفقد مرشد سياحي مصري ساقه في هجوم سمكة قرش.

وعام 2010 تسببت سلسلة من هجمات أسماك القرش في مقتل سائح أوروبي واصابة العديدين قبالة شرم الشيخ في شبه جزيرة سيناء.

تعد منتجعات البحر الأحمر في مصر، ومنها الغردقة وشرم الشيخ، مصدر جذب لشعاب للغواصين، بسبب الشعاب المرجانية، وغناها بالاسماك الملونة المتباينة.

وامتنعت متحدثة باسم وزارة البيئة المصرية عن التعليق عندما سئلت عن حالة الوفاة الثانية.

سعت السلطات في السنوات الأخيرة إلى إحياء قطاع السياحة الحيوي، الذي عانى من سنوات من عدم الاستقرار ، ومؤخرا من جائحة فيروس كورونا والحرب في أوكرانيا.

أ.ب
(14)    هل أعجبتك المقالة (12)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي