أدخل كلمات البحث واضغط على إدخال.

تقرير حقوقي: مقتل 568 مدنيا بينهم 115 طفلا و53 سيدة منذ بداية العام

من ريف إدلب - أرشيف

أكدت "الشبكة السورية لحقوق الإنسان" أنَّ القتل خارج نطاق القانون حصد 568 مدنياً في سوريا في النصف الأول من عام 2022، ووثقت مقتل 92 مدنياً في شهر حزيران الماضي بينهم 19 طفلاً و16 سيدة، و6 ضحية بسبب التعذيب.

وسجَّلت في تقرير لها مقتل 568 مدنياً بينهم 115 طفلاً و53 سيدة على يد أطراف النزاع والقوى المسيطرة في سوريا في النصف الأول من عام 2022، قتل منهم النظام السوري 124 مدنياً بينهم 12 طفلاً، و4 سيدات، فيما قتلت القوات الروسية 3 مدنيين بينهم 2 طفلين، وسيدة واحدة.

وقتل تنظيم الدولة 8 مدنيين، فيما قتلت هيئة تحرير الشام 9 مدنيين بينهم 2 طفلين و1 سيدة.

وسجَّل التقرير مقتل 12 مدنياً، بينهم 2 طفلين و2 سيدتين على يد جميع فصائل المعارضة المسلحة/ الجيش الوطني، فيما وثَّق مقتل 39 مدنياً بينهم 4 أطفال، و2 سيدتين على يد قوات سوريا الديمقراطية ذات القيادة الكردية. كما قُتِل وفقاً للتقرير 373 مدنياً بينهم 93 طفلاً، و43 سيدة على يد جهات أخرى.

وبحسب التقرير فإن حصيلة الضحايا في محافظة درعا كانت هي الأعلى في النصف الأول من العام الجاري 2022 (23 % من مجمل حصيلة الضحايا)، تلتها حلب بنسبة 16%، ثم إدلب وريف دمشق بقرابة 14% و13% على الترتيب.

ووثَّق التقرير في شهر حزيران الماضي مقتل 92 مدنياً بينهم 19 طفلاً و16 سيدة، منهم 15 مدنياً بينهم 1 سيدة قتلوا على يد قوات النظام السوري.

فيما قتلت جميع فصائل المعارضة المسلحة/ الجيش الوطني 1 مدنياً، فيما قتلت قوات سوريا الديمقراطية 12 مدنياً بينهم 3 أطفال و1 سيدة. كما سجَّل التقرير مقتل 64 مدنياً بينهم 16 طفلاً و14 سيدة على يد جهات أخرى.

جاء في التقرير أنَّ من بين الضحايا 5 من الكوادر الطبية قتلوا في النصف الأول من عام 2022 على يد جهات أخرى.

كما وثَّق التقرير مقتل 101 شخصاً بسبب التعذيب في النصف الأول من عام 2022، بينهم 1 سيدة، 90 منهم على يد قوات النظام السوري بينهم 1 سيدة، و1 على يد هيئة تحرير الشام، و1 على يد جميع فصائل المعارضة المسلحة/ الجيش الوطني، و9 على يد قوات سوريا الديمقراطية. وبحسب التقرير فقد تم توثيق مقتل 6 شخصاً بسبب التعذيب في حزيران.

وجاء في التَّقرير أنَّ النصف الأول من عام 2022 شهِدَ توثيق 6 مجازر، معتمدا في توصيف لفظ مجزرة على أنه الهجوم الذي تسبَّب في مقتل ما لا يقل عن خمسة أشخاص مسالمين دفعة واحدة، ووفق هذا التعريف فقد سجَّل التقرير 1 مجزرة على يد قوات النظام السوري في النصف الأول من العام، و1 مجزرة على يد تنظيم الدولة، و4 على يد جهات أخرى.

وأضاف التقرير أنَّ ما لا يقل عن 1 مجزرة وقعت خلال شهر حزيران، على يد جهات أخرى حيث تسببت في مقتل 10 مدنياً، بينهم 4 أطفال و4 سيدات.

زمان الوصل
(11)    هل أعجبتك المقالة (7)
التعليقات (0)

تعليقات حول الموضوع

لإرسال تعليق,الرجاء تعبئة الحقول التالية
*يستخدم لمنع الارسال الآلي